• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

تبادل الخبرات في تطوير الخدمات العامة وخدمة العملاء

بلديتا أبوظبي ودبي تبحثان التعاون في مجال تخصيص الأراضي والمساكن للمواطنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يناير 2013

أبوظبي (الاتحاد)- بحثت بلدية مدينة أبوظبي وبلدية دبي سبل تعزيز التعاون المشترك، وتبادل الخبرات، خاصة فيما يتعلق بخدمات البلدية، وخدمة المجتمع والعملاء، وفي مجال تخصيص الأراضي والمساكن للمواطنين، والتخطيط الحضري وتخطيط المدن.

جاء ذلك خلال استقبال بلدية مدينة أبوظبي وفداً من بلدية دبي، ضم كلاً من المهندس نجيب محمد صالح رئيس قسم البحوث التخطيطية، والمهندسة حصة الهرمي رئيس قسم تخصيص الأراضي والخدمات، والمهندسة ريم محمد عمر مهندس إسكان، والمهندس خالد محمد صالح مخططاً حضرياً، والمهندس أحمد لوتاه مهندس إسكان. تناول الاجتماع استعراض التجارب المميزة التي حققتها بلدية مدينة أبوظبي على صعيد تطوير الخدمات العامة، وخدمة العملاء، وآليات تخصيص الأراضي والمساكن، والإجراءات العامة لإتمام هذه الخدمات للمتعاملين وتناول الاجتماع كذلك تجربة إدارة الأراضي والأملاك، من خلال لجنة الأراضي والمساكن الشعبية، والإجراءات الإلكترونية المتبعة في تقديم الخدمات للجمهور.

وأكدت البلدية خلال الاجتماع على أتمتة أكثر الخدمات، وذلك ضمن إطار خطة متكاملة، استهدفت رفع مستوى الأداء في قطاع خدمات البلدية على صعيد لجنة الأراضي والمساكن الشعبية أو من خلال إدارة متطلبات العملاء التي قطعت شوطاً كبيراً على مضمار تحديث خدماتها الإلكترونية المقدمة للجمهور، مشيرة أن ارتفاع معدل الحركة في إدارة الأراضي والأملاك يعد ثمرة لسلسلة من الإجراءات التطويرية التي اتبعتها البلدية على صعيد تسهيل وتبسيط الإجراءات وتفعيل الخدمات الإلكترونية وتطوير آليات الأداء، بما يتلاءم مع أهداف البلدية، الرامية إلى تحقيق أعلى نسب الرضا من قبل العملاء والمجتمع.

كما عرضت بلدية مدينة أبوظبي خلال الاجتماع المعايير العامة، وآليات العمل في مجال التخطيط الحضري وتخطيط المدن الخاصة بالمناطق السكنية، واشتراطات تحديد ألوان الفلل والمباني، وإجراءات تقسيم الأراضي والعزب والمزارع، والمنظومة التي تدير عملية توزيع وتخطيط الأراضي السكنية، واشتراطات بناء الفلل في قطع الأراضي السكنية.

كما تطرق الاجتماع إلى اللوائح التي تنظم عملية تخصيص الأراضي الزراعية، بالإضافة إلى الخدمات الإلكترونية الخاصة بإصدار الخرائط والمعلومات العامة المتعلقة بالعقارات.

وناقش الاجتماع كذلك الآليات والقوانين والاشتراطات الهندسية الخاصة ببناء المساجد وتوزيعها على الرقعة الجغرافية، بالشكل الذي يتواءم مع عدد السكان الحالي والمتوقع مستقبلاً، حيث أشارت بلدية مدينة أبوظبي أن هذا الجانب يقوم على التنسيق والتعاون بين البلدية ومجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، حيث يندرج هذا الأمر تحت اشتراطات ومعايير عدة، تستهدف تحقيق جوانب عدة، منها الاستدامة، والتخطيط، والتصميم، والمسافات الفاصلة بين كل مسجد وآخر. ... المزيد

     
 

الرجاء التوضيح

"لجنة خاصة تقوم بتثمين الأراضي، ومن ثم تعويض ملاك الأراضي السكنية بقطعة مناسبة في مناطق أخرى" سؤال: أين هذه الأراضي التي تشمل هذا القرار؟ وما بشأن الاراضي في الحي الإماراتي بمنطقة العاصمة؟

عبدالله | 2013-01-03

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا