• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

ليفركوزن وبريمن وتوتنهام إلى ربع النهائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 مارس 2007

بلغ باير ليفركوزن وفيردر بريمن الالمانيان الدور ربع النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم عن جدارة بعد فوزهما على لنس الفرنسي 3-صفر وسلتا فيجو الاسباني 2-صفر على التوالي أمس الأول في اياب الدور ثمن النهائي.. كما تأهل الى هذا الدور توتنهام الانجليزي الذي جدد فوزه على ضيفه سبورتينج براغا البرتغالي وبنفس نتيجة الذهاب 3-2 بفضل تألق ملفت من نجم وسطه البلغاري ديميتار برباتوف.

في المباراة الاولى على ملعب ''باي ارينا'' وامام 22 الف متفرج، سجل الاوكراني اندري فورونين (36) والبوسني سيرجي برباريز (55) والبرازيلي جوان (70) اهداف ليفركوزن الذي عوض خسارته ذهابا على ارض لنس 1-2 وكاد ليفركوزن ان يعوض تأخره ذهابا بهدف مبكر للاعب وسطه السويسري ترانكيليو بارنيتا الذي عانده الحظ عندما ارتدت كرته الرأسية من القائم الايمن للحارس شارل ايتاندج بعد كرة عرضية اطلقها من الجهة اليسرى غونزالو كاسترو (13).

وتبادل بعدها الطرفان مهمة تهديد مرمى الحارسين فسنحت فرصة ثمينة للنس عبر اوليفييه مونتيربيو الذي كسر مصيدة التسلل وتوغل في الجهة اليسرى قبل ان يسدد بيسراه على الحارس ريني ادلير (22)، ورد صاحب الارض بكرة رأسية خطرة لبرباريز، عقب ركلة ركنية نفذها على الجهة اليمنى بيرند شنايدر، الا ان الكرة مرت بجانب القائم الايسر لايتاندج (24). وجاء الفرج بالنسبة لليفركوزن عبر فورونين الذي وصلته الكرة على حدود المنطقة بعد عرضية من بارنيتا، فسيطر عليها بصدره قبل ان يسددها بيمناه ومن اللمسة الاولى زاحفة في الزاوية اليسرى الارضية لايتاندج (36).

واراح برباريز جماهير ''باي ارينا'' بتسجيله الهدف الثاني لليفركوزن مع مطلع الشوط الثاني بعدما تابع كرة رأسية من فورونين ارتدت من العارضة قبل ان تصل الى البوسني الذي سددها بيسراه في الشباك الخالية من حارسها (55). وواصل فورونين تألقه وكاد ان يسجل هدفه الثاني على ''طريقة'' الجزائري رابح مادجر بعد عرضية من الجهة اليمنى عبر ستيفان كيسلينج، الا ان ايتاندج تدخل ببراعة ليبقي على آمال فريقه في العودة الى المسافة ذاتها مع مضيفه (62). ولم ينتظر ليفركوزن كثيرا قبل ان يطلق رصاصة الرحمة على المباراة وضيفه بتسجيله الهدف الثالث عبر جوان الذي هز شباك ايتاندج بكرة رأسية عقب ركلة ركنية نفذها على الجهة اليسرى شنايدر (70). وحاول لنس ان يعود الى اجواء المواجهة ولو متأخرا فسنحت له اول فرصة حقيقية عندما توغل العاجي ارونا ديندان في الجهة اليسرى ومرر كرة عرضية وصلت الى البديل كيفن موني باكي المتواجد على القائم البعيد، الا ان الاخير اضاع الفرصة بطريقة غريبة بعدما اخفق في التسديد في المرمى المشرع (77).

وفي الثانية على ملعب ''فيسير شتاديون''، جدد فيردر بريمن فوزه على ضيفه سلتا فيجو بالتغلب عليه 2-صفر، بعد كان فاز عليه ذهابا ايضا وبنتيجة 1-صفر. وانتظر بريمن حتى بداية الشوط الثاني ليهز شباك حارس مرمى ضيفه ستيبان سواريز، وعبر اللاعب نفسه الذي سجل هدف الذهاب البرتغالي هوجو الميدا الذي ارتقى لكرة عرضية من الجهة اليسرى عبر كيفن شينلدر وأدعها برأسه في الزاوية اليمنى العليا للمرمى الاسباني (48). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال