• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

الإمارات يجدد عقد الإيراني عنايتي لموسم آخر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 مارس 2007

إبراهيم العسم:

جدد نادي الإمارات عقده مع الهداف الإيراني رضا عنايتي لموسم جديد آخر ينتهي بنهاية موسم 2007 / 2008 وذلك للمستوى المتميز الذي ظهر عليه اللاعب خلال مسيرة الفريق الأول في هذا الموسم وعلم الاتحاد الرياضي أن إدارة النادي نجحت في التوقيع مع عنايتي بعد مفاوضات أجراها مجلس الإدارة برئاسة الشيخ أحمد بن صقر القاسمي رئيس النادي يوم أمس الأول واستمرت حتى ساعة متأخرة وبزيادة منطقية عن العقد السابق الذي بدأت معه العلاقة بين الطرفين .

ولعب عنايتي الذي سجل 8 أهداف للفريق حتى الآن دورا كبيرا في النتائج الإيجابية التي أحرزها الفريق هذا الموسم لاسيما وأن المدرب التونسي العجلاني يعول عليه الكثير في الفترة القادمة من عمر المسابقة التي دخلت منعطفا مهما باعتبار أن الصراع اشتعل سواء أكان هذا في المقدمة أو في مؤخرة الدوري ، وأن الإمارات الذي قدم مستوى فنيا متطورا خلال المباريات الماضية قادر على تجاوز محنة الهبوط التي يقبع فيها لاسيما وأن بصمات المدرب العجلاني بدأت تظهر بوضوح وسريعا على شكل الفريق ورغبته في الفوز والدليل فوز الأخضر على الشباب وخسارته بصعوبة من فريق الوحدة 3 / 4 وتعادل أشبه بالفوز على متصدر المسابقة فريق الوصل .

وسيغيب عنايتي عن الفريق بسبب البطاقة الحمراء المباشرة التي تعرض لها في مباراة الفريق الماضية والتي وصفها أغلب النقاد والمتابعين الرياضيين والمسؤولين في اتحاد الكرة بأنها خاطئة ولا يستحقها اللاعب ، إلا أن لائحة المسابقات أقرت العقوبة وبالتالي سيغيب عنايتي عن مباراتي الشــــارقة والفجيرة القادمتين . وحول قرارات لجنة المسابقات الأخيرة والخاصة بالمباراة '' المشكلة '' التي جمعت الإمارات والوصل في إطار منافسات الجولة الماضية أعرب سلطان عيسى الشريف أمين السر العام لنادي الإمارات عن تحفظ إدارة النادي على هذه القرارات مشيرا إلى أنهم كانوا يتوقعون قرارا تاريخيا من قبل لجنة المسابقات ترد الظلم عن فريقهم من خلال تخفيف العقوبة على اللاعب عنايتي خصوصا بعد اعتراف الجميع بما فيهم لجنة المسابقات ولجنة الحكام بالخطأ التي ارتكبه حـــكم المبــــاراة بهذا القــــرار المجـحف (والظالم ) ، وأن أقل ما يمكن أن تفعله اللجنة هو تخفيف العقوبة واحتسابها عقوبة البطاقة الصفراء الثانية وليس تثبيت الطرد المباشر . وتساءل الشريف قائلا : لماذا ينتظر اتحاد الكرة لكي يتخذ قرارا بتشكيل لجنة لدراسة أخطاء المباريات ويوكل عليها مراجعة قرارات المباريات والانتظار حتى بداية الموسم القادم مشيرا إلى أن هذا الأمر قد يتكرر في المباريات القادمة لاسيما في ظل منافسة شرسة في المقدمة أو المؤخرة ويمكن أن تظلم فرقا أو لاعبين دون أن يفعلوا شيئا ويضيع مجهودهم . وأضاف : كان من المفروض أن يتم التسريع بتشكيل هذه اللجنة وعدم الانتظار ، ففي هذا الزمن القرارات المهمة لابد وأن تؤخذ سريعا تماشيا مع التطور السريع في كل المجالات خصوصا الرياضة .

وعن مشكلة الشغب التي رافقت المباراة وقرار لجنة المسابقات بتغريم نادي الإمارات والوصل 5000 آلاف درهم أوضح سلطان قائلا : أن الشرارة الأولى لأحداث الشغب وتراشق الجماهير بزجاجات المياه يعرف الجميع من هو البادئ بها ، وأن هذه الأحداث المؤسفة خارجة عن إرادة نادي الإمارات والتي بذل من خلالها الجميع جهدا كبيرا للسيطرة عليها مشيرا إلى أن هناك إجراءات أكثر صرامة سيتم تطبيقها ابتداء من المباريات القادمة التي يستضيفها الإمارات على ملعبه ، وعلى جماهير النادي الكبيرة والوفية أن تعذر مجلس الإدارة في تطبيق مثل هذه الإجراءات وذلك من أجل حمايتهم وحماية النادي وعدم تعرضه للحرج أو لأية عقوبة ، وبالتالي عدم السماح للمندسين بين الجماهير بإحداث الشغب خصوصا وأن قله قليلة من جماهير الوصل لا تمثل الصورة الحقيقية للقلعة الصفراء هي من أطلقت الشرارة الأولى وتسببت في تراشق الطرفين فيما بعد .

وأضاف : بأن هناك تنسيقا دائما مع الجهات الأمنية سيعزز بإجراءات جديدة تمنع تكرار حدوث مثل هذه الممارسات الخاطئة التي يرفضها نادي الإمارات صاحب التاريخ العريق في الكرة الإماراتية وأحد الأندية الذي يتمتع ويضم كوادر إدارية زاخرة بالخبرة والمعرفة الكبيرة في مجال الرياضة .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال