• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

في «آرت هاب» أبوظبي

فنون آسيا الوسطى ترسم ملامح البيئة المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 نوفمبر 2015

رضاب نهار (أبوظبي)

قدّم مجمع أبوظبي للفنون «آرت هب» بمنطقة المصفح مساء يوم السبت الماضي، أعمال عدد من فناني أوزبكستان وكازاخستان تحت عنوان «شهر آسيا الوسطى». وذلك ضمن برنامج «الفنان المقيم» الذي يمنح الفنان فرصة مميزة لاختبار البيئة المحلية بطريقة فنية وثقافية، ويترك له المجال واسعاً ليعبّر عنها باستخدام اللون والخطوط والأشكال.

وفي حين تتمحور فكرة المعرض حول ثيمة واحدة، إلا أن الأعمال المعروضة جاءت متنوعة في الشكل والمضمون. إذ حاول الفنانون الستة وهم تيمور إرنست أخميدوف، ألكسندر نيكوليف، مراد كاربيف، جمول عثمانوف، ديليار كايبوفا وسنجار دجابروف، أن يبرزوا انطباعهم الشخصي الذي نتج عن تفاعلهم مع هذه المنطقة، ويحولوه إلى لوحات وتصاميم تجسّد أفكارهم.

وقال أحمد اليافعي، صاحب الـ«آرت هب»: «ما يميّز هذا الشهر أن الفنانين المشاركين هم من كبار الفنانين بمنطقتهم وفي العالم. الأمر الذي قدّم إضافة حقيقية ل«آرت هب» من جهة وللفن الإماراتي من جهة أخرى، على اعتبار أنهم يحاكونه في أعمالهم. فقد استطاع كل واحد من هؤلاء الفنانين، أن يرسم أبوظبي والإمارات بأسلوبه الفني الخاص».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا