• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  01:57    قرقاش: قلقون من أن الدبلوماسية قد تأثرت بسبب التسريبات        01:59    قرقاش: قدرات الوسطاء قد تأثرت بسبب تسريب المطالب        02:00    قرقاش: تسريب المطالب قوض الوساطة الكويتية         02:00    قرقاش: ما كان مقبولا من قطر قبل سنوات لم يعد كذلك        02:01    قرقاش: قطر تتبع سياسة خارجية متذبذبة        02:01     قرقاش: من الصعب الحفاظ على علاقة طبيعية إزاء السياسة المزدوجة لقطر        02:02    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب في أماكن عدة        02:02    قرقاش: قنوات الإعلام القطرية تروج للإرهابيين        02:06    قرقاش: على العقلاء في الدوحة أن يفهموا عواقب انعزالهم عن بيئتهم الطبيعية        02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

«الشاباك» يعتقل شريك مهند حلبي منفذ عملية القدس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 نوفمبر 2015

بيت لحم (الاتحاد)

سمح جهاز المخابرات العامة في إسرائيل «الشاباك» أمس بنشر تفاصيل اعتقال الشاب عبد العزيز مرعي من بلدة أبو ديس شرقي القدس المحتلة، المتهم بالتخطيط ومساعدة الشاب مهند حلبي منفذ عملية البلدة القديمة في القدس. وبحسب صحيفة «يديعوت احرونوت» فقد اعتقلت شرطة الاحتلال بالتعاون مع جهاز «الشاباك» عبد العزيز مرعي مؤخرا، والمتهم بتقديم المساعدة والتخطيط للعملية التي نفذت بداية الشهر الماضي في البلدة القديمة بالقدس على يد مهند حلبي من مدينة البيرة والتي قتل فيها مستوطنان وأصيب عدد آخر قبل أن يستشهد حلبي برصاص الاحتلال.

وفي التفاصيل فقد كان مهند حلبي على علاقة مع عبد العزيز مرعي الذي بدوره كان يساعد الشبان على الدخول إلى القدس، حيث سبق ودخل مرعي برفقة مهند حلبي إلى المدينة بنية الصلاة في الأقصى، ولكن جيش الاحتلال منعهما من الوصول الى المسجد للصلاة، فقام مرعي بإقناع مهند حلبي بتنفيذ عملية طعن في القدس ضد المستوطنين انتقاما على منعهم من دخول المسجد الأقصى.

وأضاف الموقع أن مرعي رافق مهند حلبي يوم تنفيذ العملية وتجول معه في القدس، وقام بشراء السكين في القدس، وسلمها الى مهند وبقي معه حتى وقت قصير من تنفيذ العملية، حيث قام مهند بطعن مستوطن وزوجته قبل ان يتدخل حاخام «جندي سابق» لمساعدتهما، حيث طعنه حلبي واستولى على مسدسه وأطلق النار عليه فقتله قبل ان يصاب مهند إصابة قاتلة من جنود إسرائيليين.