• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أخت موتسارت كانت تتمتع بنفس الموهبة لكنها توقفت لتبحث عن زوج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 نوفمبر 2015

الاتحاد نت

في اكتشاف مدهش عن أوضاع المرأة في أوروبا قديما، أفادت صحيفة "ديلي ميل" أن أخت عبقري الموسيقى النمساوي موتسارت كانت تتمتع بنفس موهبته لكنها اضطرت للتوقف عن ممارستها لتعلم الحياكة وللبحث عن زوج.

وكشف خبراء ان ماريا انا موتسارت الشهيرة باسم "نانريل" كان ينظر له باعتبارها في نفس موهبة أخيها وتلقت الكثير من الاطراء على قدراتها على التأليف الموسيقي والعزف في كافة أنحاء أوروبا.

وقالت الصحيفة إن والدهما ليوبولد موتسارت بدأ بتعليم ابنته ماريا ان العزف منذ أن كانت في الثامنة من عمرها وبجوارها أخيها الصغير فولفغاغ أماديوس الذي كان لم يتجاوز الثالثة من عمره في ذلك الوقت.

وفي عام 1706 بدأت الابنة جولة فنية في أوروبا شملت ألمانيا وبريطانيا وباريس، وكتب عن والدها في ذلك الحين انها تعزف المقطوعات الأكثر صعوبة بحرفة شديدة ورغم انها لم تتجاوز الثاني عشرة من عمرها الا أنها واحدة من أمهر العازفين في أوروبابحسب تقرير لمؤسسة سميثونيان البحثية الشهيرة.

وقالت الصحيفة إن والد ماريا ان منعها من السفر عندما بلغت سن 18 وهو سن الزواج ليكمل هو وأخيها رحلاتهم حول أوروبا وان كان ذلك لم يمنعها من استكمالها للتأليف الموسيقي في منزلهم في ساليزبرغ.

وقالت الصحيفة، نقلا عن خبراء، إن القرار كان منطقيا بمعايير الأوضاع في أوروبا في ذلك الوقت ليس فقط لإن زواج الفتيات كان له الأولوية في ذلك الوقت ولكن أيضا لإنه لم يكن مقبولا ان تعزف الفتيات في مقابل أموال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا