• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

منتخبنا يحصد برونزية الفرق للشباب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 مارس 2007

صدقي عبد العزيز:

حافظ المنتخب السعودي على صدارته لبطولة دول مجلس التعاون الخليجي للدراجات التاسعة للناشئين والكبار والثامنة للشباب، بعد أن نجح في الفوز بلقب وذهبية بطولة الفردي العام للشباب بالدراجات بالسباق الذي جرى صباح امس بالسعودية بمدينة أبها بمنطقة عسير، فيما حافظ المنتخب الوطني للدراجات على مركز الوصيف على الرغم من عدم بلوغنا لمنصة التتويج في منافسات أمس، حيث حل دراج البحرين وصيفاً، وبالمركز الثالث دراج من سلطنة عمان.

وكان السباق الذي جرى أمس لفئة الشباب في الفردي العام اسفر عن فوز الدراج السعودي محمد حسين بالمركز الأول والذهبية، فيما حل الدراج البحريني سيد حمزة في المركز الثاني ونال الفضية، وجاء الدراج العماني سعيد خلفان في المركز الثالث ونال البرونزية ليحقق أول ميدالية للمنتخب العماني في البطولة وليتساوى مع المنتخب القطري بنفس الرصيد بميدالية برونزية لكل منهما.

وكان المنتخب البحريني قد أحرز ذهبية الفرق للفردي العام، فيما نجح لاعبونا رغم سوء الطالع الذي صادفهم خلال السابق في احتلال المركز الثالث ونالوا البرونزية خلف المنتخب السعودي الذي حل ثانيا بالفرق. وجاءت منافسات السباق قوية واتسم بالصعوبة نظرا للمرتفعات والمنحدرات التي واجهت اللاعبين في خط السير بمنطقة أبها السعودية، مما جعل منافسات السباق شاقة ومتعبة وخطرة ايضا، وبلغ متوسط السرعة خلال السباق 34 كم في الساعة، على الرغم من مسافته البالغة 83 كم، إلا ان خط السير كان له تأثيره القوي والمباشر على أداء المتسابقين.

وصادف سوء الحظ دراجينا خلال السباق، حيث تعرض المتسابق حمدان علي شامبيه لكسر في مجموعة ناقل السرعة، فيما تعرض المتسابق أحمد يوسف المنصوري لثقب في الإطار الخلفي لدراجته، كما سقط خلال السباق الجنزير لدراجة اللاعب أحمد قائد.. وكلها عوامل أثرت على لاعبينا وأبعدتهم عن منصة التتويج في الفردي، ولكنهم نجحوا بروح وعزيمة أبناء الإمارات في الحصول على برونزية الفرق للشباب، وهو ما يحسب لهؤلاء اللاعبين الواعدين.

وبختام منافسات اليوم الخامس للبطولة حافظ المنتخب السعودي على صدارته للبطولة برصيد 4 ذهبيات، فيما تقدم المنتخب البحريني لمركز الوصيف بعد أن نال الذهبية الثانية امس الى جانب ثلاث فضيات، وتراجع منتخبنا للمركز الثالث مؤقتا برصيد ذهبيتين، وفضية واحدة، وأربع برونزيات.

وتقام صباح اليوم منافسات الجولة الاخيرة والختامية للبطولة الخليجية التاسعة للناشئين والعموم والثامنة للكبار والتي يعول عليها منتخبنا الوطني للدراجات في الفوز وحصد الذهب لاعتلاء القمة مجددا، حيث ستقام منافسات بطولة الفردي العام والفرق للناشئين، وكذلك لفئة العموم الفردي العام والفرق. ومن المتوقع أن تكون المنافسة ساخنة وقوية بين دراجينا ودراجي المنتخب البحريني على الذهبيات الأربع التي ستحسم اللقب العام لبطولة الخليج، ونأمل أن يحقق دراجونا خلالها الفوز على الأقل بثلاث ذهبيات لكي نتبوأ صدارة البطولة، والأمل كبير في ذلك نظرا لمستوى متسابقينا بالبطولة، شريطة ألا يتعرضوا لما حدث لمنتخبنا للشباب امس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال