• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

5 عادات غير صحية يجب أن تتوقف عنها فورا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 نوفمبر 2015

أحمد السيد

هناك العديد من الأشياء التي نقوم بها بشكل يومي دون أن ندرك مدى تأثير تلك العادات على حياتنا، علاوة على الأضرار النفسية التي قد نتعرض لها مع زيادة المسؤوليات وتراكم ضغوط الحياة اليومية.

وذكرت صحيفة "التايم" الأمريكية أهم خمس عادات سلبية ينصح الخبير في التنمية البشرية، تيم فيريس، بالتوقف عنها على الفور، وهي:

ألا تستخدم البريد الإلكتروني أول شيء في الصباح أو آخر شيء في الليل

إذا بدأت يومك بتصفح بريدك الإلكتروني، فبإمكانك توديع الخطط التي أعدتها مسبقا لقضاء ذلك اليوم، وإن انهيت يومك بنفس الفعل، فلن تكسب شيئا سوى ليلة مليئة بالأرق، ولذلك ينصح فيريس بالصبر على تصفح بريدك حتى الساعة العاشرة في الصباح، أو بعد إنهاء أول مهمة على الأقل في جدولك اليومي.

لا توافق على الدخول في اجتماعات أو مكالمات بلا أجندة واضحة أو وقت محدد إذا كانت هناك نتيجة منشودة لأي اجتماع او مكالمة عمل وتم وضع أجندة للموضوعات أو القضايا التي يجب التعامل معها، فلن يستغرق أي اجتماع أو مكالمة أكثر من 30 دقيقة، فلذلك أطلب مسبقا من الطرف الآخر في مثل تلك اللقاءات تحديد الهدف المنشود ووضع أجندة واضحة حول الأمر حتى تتمكن من الإعداد الجيد والاستفادة من الوقت.

لا تفحص البريد الإلكتروني باستمرار  حاول على قدر الإمكان التحقق من بريدك  الإلكتروني في أوقات محددة من اليوم (مرتان على سبيل المثال)، حيث يقول فيريس إن صندوق البريد الوارد الخاص بك قد يشكل نوعا من الإدمان لك، ويمكنك الاستعاضة عن ذلك باستخدام الردود الآلية أو تطبيقات إدارة البريد الإلكتروني التي تتيح لك "جدولة" مواعيد إرسال رسائلك.

لا تكبل نفسك طوال اليوم بالقيود الإلكترونية حاول ترك هاتفك الذكي، على الأقل ليوم واحد في الاسبوع، في مكان حيث لا يمكنك الوصول إليه بسهولة، خصوصا إذا كنت من الأشخاص الذين يشكون من الإرهاق المستمر.

لا تضع وقتك في حديث لا طائل منه قد تبدو هذه النصيحة قاسية نوعا ما، لكنها ضرورية، حيث يقول فيريس إن النقاشات الصغيرة دائما ما تستهلك وقتا كبيرا، ولذلك عندما يبدأ شخص ما في سرد تفاصيل الوقت الذي قضاه في عطلة نهاية الأسبوع، يجب عليك استئذانه بأدب والتلميح له بانشغالك في أمر ما، ولكن عليك الحذر لأن تلك الطريقة لا يمكن استخدامها في كل الحالات ومع جميع الأشخاص.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا