• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

المهرجان الدولي للفروسية

المهيري فارس الموسم لـ «الشباب والناشئين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

حصل محمد جمعة علي المهيري على لقب فارس الموسم لفئة الشباب والناشئين، في مهرجان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الدولي العاشر للفروسية، فيما حصل على لقب مدرب الموسم لهذه الفئة المدرب أشيش عاشوق، وفازت إسطبلات ديباوي بلقب إسطبل في الموسم.

وفي فئة الملكية الخاصة فاز بلقب فارس الموسم عادل محمد علي الحوسني، فيما حاز على لقب أفضل مدرب حسن راكان، وحصل إسطبل حسن راكان على لقب إسطبل الموسم.

وفي فئة السيدات فازت بلقب فارسة الموسم الفارسة إيما لويز، فيما كان لقب أفضل مدرب من نصيب المدرب عمر راشد الجروان، ونالت إسطبلات النصر للقدرة لقب إسطبل الموسم للسيدات.

وفاز بلقب أحسن خيل في الموسم للسباقات المفتوحة الجواد «بي يو» من إسطبلات بن غليظة للقدرة، وفي فئة الملكية الخاصة «فايسا ديماس فيلر» لخليفة خوري.

وتوج الفارس حمد سعيد محمد الفارسي من إسطبلات سيح السلم بطلاً لسباق كأس سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الدولي للقدرة والتحمل لأفضل حالة خيل لمسافة 240 كلم، بعد أن اجتاز 9 جولات على مدار ثلاثة أيام على صهوة الفرس «سكالا دريك»، وتسلم البطل الفائز جائزته المالية، وقيمتها 240 ألف درهم، كما توج الفارس برهالد سينج من إسطبلات سيح السلم، بالمركز الثاني، وحلت الفارسة الأرجنتينية صابرينا منديز من إسطبلات الريف في المركز الثالث.

وحصدت المركز الأول في السباق بنظام بوذيب الفارسة ريبيكا جين بندر، من إسطبلات الإمارات، وجاءت ثانية الفارسة هند إسماعيل الملا من إسطبلات ديباوي، وحلت ثالثة الفارسة فاطمة جاسم المري من إسطبلات ديباوي.

واختتم المهرجان أمس الأول، وسط حضور كثيف وفرحة عمت قرية بوذيب احتفالاً بالفائزين لهذا الموسم، وشهدت منصة التتويج حفلاً بهيجاً، حيث توج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، الفائزين.

ونظم المهرجان نادي تراث الإمارات، بالتعاون مع اتحاد الفروسية، ومجموعة من المؤسسات والهيئات والجمعيات ذات الصلة برياضة الفروسية، ومشاركة 900 فارس وفارسة من 15 دولة عربية وأجنبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا