• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«كاس» توافق على مطلب اتحاد الكرة بالدخول طرفاً في قضية الأهلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 نوفمبر 2015

معتز الشامي (دبي)

في تحرك جديد يعكس الحرص على مصلحة النادي الأهلي، ممثل الوطن في نهائي دوري أبطال آسيا، وافقت محكمة التحكيم الرياضي الدولية «كاس»، على مطلب اتحاد الكرة، بوصفه طرفاً في القضية التي رفعها الهلال في أروقة المحكمة، مختصماً النادي الأهلي والاتحاد الآسيوي فقط، في تصرف قانوني يسعى من خلاله الشقيق السعودي، لإبعاد ملف الاتحاد تماماً، من منطلق أنه المدافع عن اللوائح الداخلية، والمظلة الشرعية والقانونية لمشاركة اللاعب أسامة السعيدي مع الأهلي، ولمنع الهلال من استغلال أي ثغرات تؤدي إلى تغيير اتجاه القضية، التي تسير في مصلحتنا منذ اليوم الأول، لعدم قانونية شكوى الهلال من الأساس، في ظل وجود قوانين تتيح للأهلي تسجيل اللاعب وإشراكه في دوري الأبطال.

وعلمت «الاتحاد» أن الهلال أراد إبعاد اتحاد الكرة، لأن مذكراته وموقفه في الدفاع عن الأهلي ولوائحه المرتبطة بلجنتي أوضاع وانتقالات اللاعبين من جانب، إضافة إلى اللوائح الخاصة بدوري المحترفين، كانت كفيلة بإنهاء القضية لمصلحة الأهلي في لجنتي الاستئناف والانضباط، وكلاهما أقر بمشاركة السعيدي مع «الفرسان»، وأكدا قوة حجة الأهلي مقابل ضعف شكوى الهلال، التي رفضت في المرتين.

وتفيد المتابعات أن اتحاد الكرة، في طريقه لإعداد ملف متكامل، يشمل الردود الأخيرة كافة التي قدمها إلى اللجان الآسيوية القانونية التي حكمت لمصلحة «الأحمر»، إضافة إلى تعزيز ملفه بعدد من اللوائح والقوانين المؤيدة لسلامة موقف الأهلي، بصفته المظلة الشرعية لعملية القيد والتسجيل، والمشرف الأول على قيد السعيدي في القائمة الآسيوية مع «الفرسان»، وهو ما يعزز من قوة الأهلي الذي يعد فعلاً ملفاً قانونياً متكاملاً سيتم تقديمه إلى «كاس»، بالتنسيق والتواصل مع اتحاد الكرة.

وعلمت «الاتحاد» أن الاتحاد والأهلي كلاهما سيكلف خبيراً أوروبياً عالمياً، متخصصاً في متابعة هذا النوع من القضايا لدى محكمة التحكيم الرياضي، بما يسهم في زيادة حجتنا، وتم التنسيق والتواصل فعلاً مع الخبير الأوروبي للتنسيق في شأن القوانين والمواد التي سيتم التركيز عليها.

فيما سيتم التباحث خلال الساعات القليلة القادمة، لتحديد مرشح كل من الاتحاد الإماراتي، والنادي الأهلي، ليكون من ضمن اللجنة التي تنظر القضية، حيث تقتضي لوائح «كاس»، ترشيح الهلال والأهلي والاتحاد الآسيوي، عضوين للنظر في القضية، فيما يتم تعيين الرئيس من قبل «كاس» نفسها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا