• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

نهيان يشهد تكريم الجفري لمفتي الأردن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مارس 2007

السيد سلامة:

شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي حفل التكريم الذي أقامه الداعية الحبيب علي زين العابدين الحفري مدير عام مؤسسة طابة للبحوث، احتفاء بتعيين فضيلة الشيخ الدكتور نوح القضاة مفتياً للمملكة الأردنية الهاشمية، وحضر التكريم كل من معالي محمد بن نخيرة الظاهري وزير العدل، ومعالي سعيد غباش، ومعالي سعيد محمد القباني، وعدد من العلماء وكبار المسؤولين.

وأكد فضيلة الشيخ جهاد هاشم نائب مدير مؤسسة طابة أهمية هذه المناسبة التي تحتفي فيها هذه الكوكبة من أبناء الإمارات بالشيخ نوح القضاة الذي عمل في الدولة لمدة ثلاث سنوات، وقدم خدمات جليلة للأمتين العربية والإسلامية، مشيرا إلى أن الشيخ نوح يقدم نموذجاً فريداً للداعية الإسلامي والعالِم الذي يعي جوهر رسالة الإسلام وشريعته الغراء، بالإضافة إلى جهوده العلمية في تأليف عدد من أمهات الكتب والمراجع الدينية التي تربى على يديها آلاف الدعاة والفقهاء وعلماء الدين.

وأشار سعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعى رئيس هيئة الأوقاف إلى أن الشيخ نوح سيظل حاضراً ومتواصلاً مع إخوانه في دولة الإمارات، وسيظل جسر المودة ممتداً بيننا وبينه ننهل من علمه ونستنير برأيه السديد وفكره الرشيد.

وأكد فضيلة الشيخ علي زين العابدين الجفري أن المفتي الجديد للمملكة الأردنية الشقيقة يزدان المنصب به ويشرف، فالرجل من ورثة الأنبياء بما حباه الله من علم وبصيرة نافذة وتواضع وحب للخير، مشيرا إلى أن الأمة في أشد الحاجة لأن يعرف شبابها هذه الخصال الطيبة في هذا العالِم وغيره من العلماء الأجلاء الذين امتد نور علمهم ليشمل مختلف بقاع الأرض.

ومن جانبه قدم فضيلة الشيخ نوح القضاة الشكر لدولة الإمارات العربية المتحدة قيادةً وحكومةً وشعباً على حفاوة وكرم الضيافة، مشيدا بحرص الدولة على تكريم العلماء انطلاقاً من نهج المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد ''طيب الله ثراه'' الذي أعلى من مكانة العلماء وقرَّبهم إليه.

وفى ختام الحفل قدم الحبيب الجفري كتاب التوحيد من تأليف الدكتور نوح القضاة هدية إلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال