• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

حرم حاكم عجمان: أم الإمارات معلمتنا الأولى وقدوتنا إنسانياً واجتماعياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مارس 2007

عجمان - ''وام'' : استقبلت حرم صاحب السمو حاكم عجمان الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان رئيسة جمعية أم المؤمنين النسائية بعجمان صباح أمس باستراحة الصفيا بمنطقة مشيرف بعجمان طالبات مركز راشد لرعاية وعلاج الاطفال بدبي، وذلك بمناسبة يوم الأم وضمن فعالية '' بكل الحب من الإمارات وكل يوم وأنت فينا'' التي ينظمها المركز بالتعاون مع مؤسسة صدى تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران بدبي الرئيس الأعلى لطيران الإمارات.

حضرت اللقاء مريم عثمان مسؤولة مركز راشد لرعاية وعلاج الاطفال وخولة الشحي من مؤسسة صدى ومتطوعات من مركز راشد وفاطمة المطروشي المديرة التنفيذية لجمعية أم المؤمــــــنين النسائية.

وأعربت الشيخة فاطمة بنت زايد آل نهيان عن خالص سعادتها وسرورها بهذا اللقاء الذي ضم هذه الفئة من هؤلاء الفتيات المتميزات في مركز راشد وأثنت على فكرة المسيرة التي تقودها الطالبات وتشمل إمارات الدولة للتعبير عن مدى حبهن وولائهن لهذا الوطن وصولا إلى ''أم الإمارات'' سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك.

وقالت الشيخة فاطمة إن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك هي الرمز المشرف لكل امرأة، وهي المثل والقدوة التي نحتذي بها في الأعمال الإنسانية والخيرية والاجتماعية، فهي المعلمة الأولى التي نتعلم منها كل يوم ونسير على خطاها، وبهذه المناسبة أوجه لها أسمى آيات التهاني والتبريكات لتولي سموها رئاسة منظمة المرأة العربية، وهي جديرة بهذه المكانة لما تحظى به من ثقة على الساحة العربية متمنية لسموها التوفيق والنجاح.

وتبادلت حرم حاكم عجمان الأحاديث الودية مع طالبات مركز راشد وعبرت لهن عن تقديرها وافتخارها بالأعمال التي يقمن بها، والتي تدل على مدى صلابتهن وتحديهن للإعاقة ومشاركتهن المجتمع بالأنشطة الفعالة ودعتهن إلى الإصرار ومواصلة التعلم واكتساب المهارات وممارسة هواياتهن المحببة حتى يكن فتيات واعيات متفهمات يفدن أسرهن ومجتمعهن. واطلعت الشيخة فاطمة على البرامج والأنشطة والأقسام والخدمات التي يقدمها مركز راشد من خلال استماعها إلى شرح تفصيلي قدمته مريم مسؤولة المركز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال