• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تعزيزاً لثقة المستهلك بقطاع التجزئة في الإمارة

«اقتصادية دبي» و«فيزا» تطلقان حملة لتعريف المستهلك بفوائد الدفع الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 مارس 2016

حسام عبد النبي (دبي)

أطلقت شركة «فيزا» العالمية لتقنيات الدفع الإلكتروني ودائرة التنمية الاقتصادية في دبي حملة «حقوق المستهلك وفوائد الدفع بالبطاقة»، لتمكين حاملي البطاقات الإلكترونية من اختبار معرفتهم بالدفع الإلكتروني وفوائد الدفع بالبطاقات ومعرفة حقوق المستهلك.

وقال إيهاب أيوب مدير عام منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة «فيزا» العالمية، إن الحملة ستستمر حتى 19 مارس، وتتضمن تعريف المستهلكين بالممارسات المسؤولة في إدارة أموالهم.

وأضاف أيوب أن زوار جناح دائرة التنمية الاقتصادية في دبي و«فيزا» سيطلعون على استراتيجية الأمان المتعددة الطبقات من «فيزا» التي تخفض معدّلات الغش عبر كل الفئات، سواء حاملي البطاقات أو التجار أو المؤسسات المالية. وأشار إلى أن الحملة جزء من التزام «فيزا» العمل مع حكومة الإمارات لإرساء معايير أمان قوية، مشيراً إلى أنها تواكب أيضا جهود «فيزا» في مجال المسؤولية المجتمعية، من خلال ترويج التثقيف المالي وتثقيف الأفراد في الإمارات حول طرق الإنفاق والادخار ووضع الميزانيات بمسؤولية.

وذكر أيوب أن «فيزا» مستمرة في العمل مع الشركاء والعملاء الرئيسيين لتطوير معايير أمان قوية واعتماد إجراءات متقدّمة لإدارة المخاطر لتمكين حاملي البطاقات من التعامل ببطاقات «فيزا» في أي وقت وأي مكان، مشيرا إلى أنها طورت منذ أكثر من 10 سنوات برامج تثقيف مالي تعلّم الأفراد كيفية الإنفاق والادخار ووضع الميزانيات بمسؤولية، وفي عام 2009، وضعت هدفا بالوصول إلى أكثر من 20 مليون شخص عبر برنامج التثقيف المالي في حلول 2013، وهو هدف تخطّته قبل عام من الموعد المحدد، وفي يناير 2016، كان أكثر من 40 مليون شخص قد اطّلعوا على برامج التثقيف المالي من «فيزا».

من جهته، قال علي إبراهيم نائب مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، إن الإمارات عموماً ودبي خصوصاً تقود مسيرة الابتكار في المدفوعات الإلكترونية في المنطقة، التي تشهد خارطتها تغيرات سريعة على مستوى العالم.

وأكد أن حملة «حقوق المستهلك وفوائد الدفع بالبطاقة» تؤكد التزام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي حماية المستهلكين من جهة، والعمل بشكل وثيق مع الشركاء من القطاع الخاص في دبي من جهة أخرى، حيث يقوم دورنا على توعية المستهلك بفوائد الدفع عبر البطاقات، مشير إلى أن الدائرة تسعى من خلال الحملة أيضاً إلى تعزيز ثقة المستهلكين بقطاع التجزئة ، الأمر الذي يحقق قيمة مضافة للتسوق في الإمارة، وبالتالي تعزيز مكانتها كوجهة مثالية للتسوق عالمياً.

وقال محمد لوتاه، مدير إدارة تنفيذي - قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية في دبي إن «اقتصادية دبي تحرص على اتباع مختلف سبل التواصل مع المستهلكين، لإطلاعهم على أهم الموضوعات التوعوية لضمان حقوقهم كمستهلكين، معتبراً أن اهتمام فيزا ودورها في توعية المستهلكين بفوائد الدفع بالبطاقات وسبل الحماية يدل على شفافية تعاملها مع المستهلك، وحرصها على حفظ حقوق العملاء».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا