• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

لاعبو الشارقة يوقعون عقود الاحتراف خلال أيام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مارس 2007

سعيد عبد السلام:

حدد مجلس إدارة نادي الشارقة شروط العقود التي سيتم توقيعها مع لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، حيث تم تقسيم اللاعبين الى أربع فئات، وايضا تراوحت مدة العقود ما بين عامين الى خمس سنوات حسب عمر اللاعب، وكذلك تحديد الحد الأدنى والأقصى لتلك العقود.

فالفئة الأولى ستضم اللاعبين الدوليين الذين يحصلون على الحد الأقصى من قيمة العقد براتب شهري قدره 25 ألف درهم، فيما يتراوح راتب لاعبي الفئة الثانية وهم اللاعبون الاساسيون ما بين 17 الى 20 ألف درهم شهريا، ويحصل لاعبو الفئة الثالثة وهي التي تضم اللاعبين الذين يلعبون كأساسيين بعض المباريات واحتياطيين في البعض الآخر، حيث يتراوح راتب تلك الفئة ما بين 12 الى 15 ألف درهم.

أما لاعبو الفئة الرابعة والاخيرة- التي تضم اللاعبين الصاعدين من فريق الشباب تحت 18 سنة الى الدرجة الأولى- فيحصل كل لاعب من هؤلاء اللاعبين على راتب شهري قدره عشرة آلاف درهم.

وقد تحدد تحرير بعض العقود لمدة عامين فقط للاعبين الذين تتجاوز أعمارهم ثلاثين عاماً، فيما سيصل عقد اللاعبين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 سنة وحتى 28 الى خمس سنوات، كما تم وضع حوافز للاعبين تتعلق بالمؤهل العلمي والمستوى التعليمي وغير ذلك.

وينتظر ان يعقد المسؤولون بالشارقة جلسات مع اللاعبين خلال الأيام القليلة المقبلة لتوضيح ظروف عقد كل لاعب، وكذلك حقوقه، وواجباته، وما يتضمنه العقد من ثواب وعقاب ايضا حتى يتـــدارس اللاعـــــــبون هذه العقود قبل التوقيع عليها.

وكان مجلس إدارة الشارقة قد تدارس هذه العقود خلال الاجتماعات السابقة من قبل إقرارها وتوضيح أمرها للاعبين، حيث يسعى المجلس الى الاسراع بتطبيق هذه العقود حتى يتفرغ اللاعبون بعدما ظهر تأثير الدوام اليومي على تراجع أدائهم وكذلك النتائج، حيث يداوم اغلب اللاعبين من الساعة السابعة والنصف صباحا وحتى الثانية والنصف ظهرا، وبعدها يخوضون المران في الرابعة والنصف عصرا، الأمر الذي يصيبهم بارهاق شديد ينعكس بشكل سلبي سواء على الأداء أوالنتائج أوحتى الاصابات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال