• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

«ستراتا» تتعاون مع «آر دي إل» الهندية لتطوير قدراتهما في صناعة الطيران

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 فبراير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

وقعت شركة «ستراتا للتصنيع»، المملوكة بالكامل لشركة المبادلة للتنمية «مبادلة»، مذكرة تفاهم مع «ريلاينس ديفنس ليمتد» «آر دي إل» الهندية، المملوكة بالكامل لمجموعة «ريلاينس إنفراستركتشر ليمتد»، للتعاون المشترك في تنمية قدرات التصنيع المتطورة في قطاع صناعة الطيران في دولة الإمارات وجمهورية الهند. ويأتي توقيع مذكرة التفاهم لتكريس العلاقات الثنائية المتميزة التي تتمتع بها الإمارات والهند على الصعيدين السياسي والاقتصادي.

وتدرس الشركتان، بموجب مذكرة التفاهم التي جاءت بعد سلسلة مباحثات مكثفة بين الطرفين، فرص التعاون في مجال صناعة أجزاء هياكل الطائرات من ألياف الكربون، وصناعة المواد المركبة «مواد التقوية التحضيرية» اللازمة لصناعة الطيران، وتصنيع أجزاء الطائرات وهياكلها باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد. وتتفق مذكرة التفاهم مع رؤية شركة «ستراتا» العالمية الهادفة إلى أن تصبح واحدة من أكبر الشركات في مجال صناعة أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة على المستوى العالمي.

وتدرس «ريلاينس ديفنس ليمتد» إقامة مصنع جديد في مجمع «ديروباي أمباني»، الواقع في مركز الشحن الدولي متعدد الأغراض في مطار «ناجبور» «ميهان» بالهند، في إطار رؤيتها لبناء قدرات متقدمة في قطاع صناعة الطيران وطموحها بأن تصبح ركنا أساسيا في قطاع صناعة الطيران الواعد في الهند.

وتعليقاً على توقيع مذكرة التفاهم، قال بدر سليم سلطان العلماء، الرئيس التنفيذي لشركة «ستراتا للتصنيع» «نتطلع في ستراتا، التي تتمتع بمكانة عالمية راسخة في قطاع صناعة أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة، إلى التعاون مع شركة ريلاينس لتطوير قدراتنا وتوسيع عملياتنا في مختلف أنحاء العالم. وسنواصل العمل على توفير حلول مبتكرة وبتكلفة منافسة، مما يعود بالنفع على عملائنا، و يعزز من تنافسيتنا العالمية. وساهم التعاون الكبير بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الهند في تعزيز التبادل المعرفي، ودعم جهود الاستثمار المشترك بين الشركات الإماراتية والهندية لتطوير منتجات مبتكرة بمعايير عالمية».

وأضاف العلماء «يتيح التعاون مع شركة ريلاينس فرصةً كبيرةً لتأسيس شركة عالمية جديدة تمتلك قدرات تصميم وتطوير وتصنيع أجزاء هياكل الطائرات الرئيسة مثل الأجنحة والذيل، لتكون المزود الأساسي الموثوق للجيل القادم من الطائرات». من جانبه، قال رئيس شركة «ريلاينس ديفنس آند آيروسبيس» راجيش كي. دينغرا «لا يزال قطاع صناعة أجزاء هياكل الطائرات في الهند في مراحله المبكرة، حيث يتوقع أن تنتج 400 ألف طن متري من أجزاء هياكل الطائرات بحلول 2020. وستساهم الشراكة المتوقعة مع ستراتا في استقطاب استثمارات أجنبية مباشرة كبيرة إلى الهند، وتوظيف أحدث التقنيات في قطاع صناعة أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة. وستتيح لنا تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد أجهزة إنتاج وتجميع أجزاء هياكل الطائرات في زمن قياسي يصل إلى ربع الوقت اللازم لإنتاج هذه الأجزاء باستخدام التقنيات التقليدية الأخرى، وبتكلفة تصل إلى نصف تكلفة الإنتاج بالتقنيات التقليدية». وبموجب مذكرة التفاهم، ستقوم شركتا «ستراتا» و«ريلاينس ديفنس ليمتد» باستكشاف فرص التعاون المشترك المتاحة في قطاع صناعة الطيران العالمي، والاستفادة من تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد في صناعة أجزاء هياكل الطائرات، واستكشاف مجالات النمو الجديدة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا