• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

«الأعلى للطاقة» في دبي يبحث التعاون مع الصين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 يناير 2013

دبي (الاتحاد) - بحث المجلس الأعلى للطاقة في دبي، برئاسة سعيد محمد الطاير نائب رئيس المجلس مع وان جيفي رئيس المجلس الصيني لتنمية التجارة الدولية، مؤخراً، في بكين سبل التعاون المشترك مع المؤسسات الصينية العاملة في مجال الطاقة والكهرباء والمياه، والاطلاع على إنجازاتها في مجال الطاقة النظيفة والبديلة وخفض معدل الفاقد في شبكات الكهرباء.

ونوه المسؤول الصيني بالعلاقات الراسخة بين جمهورية الصين ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وتم خلال اللقاء مناقشة سبل تعزيز العلاقات والتعاون بين البلدين عموماً وإمارة دبي خصوصاً فيما يتعلق بقطاع الطاقة والطاقة المتجددة والتجارة.

من جانبه، وجه نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي دعوة لرئيس المجلس الصيني لتنمية التجارة الدولية لحضور منتدى دبي العالمي للطاقة الذي ينظم تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في دورته الثانية تحت شعار «طاقة نظيفة لتنمية مستدامة»، التي تعقد بالتزامن مع الدورة الخامسة عشرة من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس 2013» في الفترة من 15 ولغاية 17 أبريل المقبل في مركز دبي العالمي للمؤتمرات والمعارض. كما استعرض رئيس الوفد والأعضاء التوجه الاستراتيجي لإمارة دبي في مجال تطوير قطاع الطاقة المتجددة. كما دارت محادثات بين الشركات الصينية والوفد للتعرف إلى مجالات الاستثمار والمشاركة في المعارض والمشاريع.

ضم وفد المجلس الأعلـى للطاقـة كلاً من أحمد بطي المحيربي الأمين العام للمجلس، ووليد سلمان النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية وتطوير الأعمال في هيئة كهرباء ومياه دبي، وناصر لوتاه النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الإنتاج في الهيئة، والدكتور يوسف الأكرف النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال في الهيئة، ولارس مارمسجو مستشار قطاع إنتاج الطاقة، وأحمد عبدالله مدير أول العلاقات الخارجية، وعارف جلفار مدير الإعلام والتسويق في هيئة كهرباء ومياه دبي.

وفي ختام اللقاء، جرى تبادل الدروع والهدايا التذكارية، حيث قدم رئيس الوفد للجانب الصيني نسخة من كتاب «رؤيتي» لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا