• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تسلمها أحمد بن سعيد

واحة دبي للسيليكون تحصل على شهادة (LEED) البلاتينية لمبنى تكنوبوينت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

تسلم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس سلطة واحة دبي للسيليكون، شهادة (‏LEED) ‬البلاتينية ‬من ‬الدكتور ‬محمد ‬الزرعوني، ‬نائب ‬الرئيس ‬والرئيس ‬التنفيذي ‬لسلطة ‬واحة ‬دبي ‬للسيليكون، ‬وذلك ‬عن ‬حصول ‬مبنى (‬تكنوبوينت) ‬على ‬الشهادة ‬البلاتينية ‬للمباني ‬القائمة ‬عن ‬فئة ‬التشغيل ‬والصيانة (‬EBOM)، ‬من ‬المجلس ‬الأميركي ‬للمباني ‬الخضراء، ‬حيث ‬حقق ‬85 ‬نقطة ‬من ‬أصل ‬110 ‬نقاط‭ ‬من ‬المحاولة ‬الأولى.

وقال بيان صادر عن واحة دبي للسليكون أمس، أن ‬مبنى ‬تكنوبوينت الذي يمتد على مساحة 117 ألفاً و600 قدم مربعة، يعتبر أول منشأة تابعة لحكومة دبي تحصل على هذه الجائزة في مجال الإدارة المستدامة لمنشآت.

وفي تعليقه على هذا الإنجاز، قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: «تضيف شهادة (‏LEED) ‬البلاتينية، ‬وبأعلى ‬تصنيف ‬لها، ‬المزيد ‬من ‬التميز ‬للإنجازات ‬التي ‬تحققها ‬واحة ‬دبي ‬للسيليكون ‬باستمرار. ‬ويؤكد ‬هذا ‬الإنجاز ‬الجديد ‬على ‬التزام ‬سلطة ‬واحة ‬دبي ‬للسيليكون ‬بتبني ‬وتطبيق ‬المعايير ‬العالمية ‬التي ‬تضمن ‬توفير ‬أفضل ‬الخدمات ‬لشركاء ‬الأعمال ‬في ‬الواحة. ‬كما ‬يعكس ‬فوزنا ‬بهذه ‬الشهادة ‬الجهود ‬التي ‬تبذلها ‬دولة ‬الإمارات ‬في ‬سبيل ‬توفير ‬بيئة ‬تُلهم ‬القطاعين ‬العام ‬والخاص ‬للاستمرار ‬في ‬تطوير ‬مشاريع ‬ترقى ‬بمستويات ‬المشاريع ‬الداعمة ‬للاستدامة». ‬

وأضاف «مما ‬لا ‬شك ‬فيه ‬أن ‬تضافر ‬الجهود ‬بين ‬العديد ‬من ‬المؤسسات ‬في ‬دولة ‬الإمارات ‬لاعتماد ‬أفضل ‬معايير ‬الاستدامة ‬في ‬مختلف ‬مشاريعهم ‬قد ‬أسهم ‬بشكل ‬كبير ‬في ‬حصول ‬دولة ‬الإمارات ‬هذا ‬العام ‬على ‬المرتبة ‬الثامنة ‬من ‬بين ‬الدول ‬العشر ‬الأوائل ‬التي ‬تمتلك ‬أكبر ‬عدد ‬من ‬المشاريع ‬الحاصلة ‬على ‬شهادة (‬LEED)».

ومن جهته، قال الدكتور محمد الزرعوني «يعتبر مشروع (تكنوبوينت) من خلال حصوله على 85 نقطة في مستوى التصنيف البلاتيني، المشروع الأعلى تصنيفاً في شهادة (‏LEED) ‬للمباني ‬القائمة ‬في ‬منطقة ‬الشرق ‬الأوسط ‬وشمال ‬أفريقيا. ‬وتعزز ‬هذه ‬الشهادة ‬استراتيجية ‬المسؤولية ‬الاجتماعية ‬التي ‬تتبعها ‬واحة ‬دبي ‬للسيليكون ‬والتي ‬تعتمد ‬على ‬ثلاث ‬ركائز ‬رئيسة ‬تشمل ‬البيئة ‬ورأس ‬المال ‬البشري ‬والمجتمع». ‬

وتعد شهادة (‏LEED) ‬إحدى ‬المعايير ‬المتبعة ‬في ‬قطاع ‬المباني ‬الخضراء ‬التي ‬تقيم ‬مدى ‬تماشي ‬المباني ‬مع ‬متطلبات ‬الاستدامة ‬البيئية، ‬حيث ‬تم ‬تطوير ‬هذا ‬النظام ‬من ‬قبل ‬مجلس ‬المباني ‬الخضراء ‬الأميركي، ‬المؤسسة ‬غير ‬الربحية ‬المعنية ‬بقطاع ‬البناء ‬في ‬واشنطن ‬العاصمة.

ويوفر تصنيف‏ (‭ (‬LEEDللمباني ‬القائمة ‬عن ‬فئة ‬التشغيل ‬والصيانة (‬EBOM)‬، ‬أربعة ‬مستويات ‬للشهادة: ‬المعتمد ‬والفضي ‬والذهبي ‬والبلاتيني. ‬وتتوافق ‬المستويات ‬مع ‬عدد ‬النقاط ‬المستحقة ‬عن ‬ست ‬فئات ‬للتصميمات ‬الخضراء: ‬المواقع ‬المستدامة، ‬كفاءة ‬استخدام ‬المياه، ‬الطاقة ‬والغلاف ‬الجوي، ‬المواد ‬والموارد، ‬جودة ‬البيئة ‬الداخلية، ‬وعمليات ‬الابتكار ‬والتصميم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا