• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

كتاب عراقي.. أصيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 يناير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

يؤكد الناقد العراقي سامي مهدي في كتابه «ألف ليلة وليلة.. كتاب عراقي أصيل» أن الكتاب عربي، ويرد فيه على من نسبوه إلى فارس أو الهند أو اليونان. ويقول: لو كانت فرضيات المسعودي وابن النديم والتوحيدي ومن تبعهم صحيحة وكان الكتاب فارسياً، لكان أبطال القصص من غير المسلمين، ولما تمّ استخدام أسماء الملوك الفرس بدل شخصيّات مثل شخصيّة الخليفة هارون الرشيد وغيرها من الشخصيّات، كما أن استخدام مدن فارسيّة سيكون أولى من المدن العربية، وهو يرى بأنّ كتاب «هزار أفسانة» شيء وكتاب «ألف ليلة وليلة» شيء آخر مختلف عنه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف