• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

أشادوا بالمكانة الدولية لـ «آيدكس ونافدكس 2017»

خبراء عسكريـــــون: الإمارات سباقة في احتضان المعارض العالميـــــة المعنية بشؤون الأمن القومي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 فبراير 2017

استطـلاع:

أحمد مرسي - تحرير الأمير - جمعة النعيمي

أشاد خبراء عسكريون متخصصون خليجيون وعرب بمكانة معرض «آيدكس ونافدكس 2017 » لكونه يجمع مختلف الدول المشاركة في معرض الأسلحة، مشيرين إلى أن المعرض يستعرض كل جديد في عالم الأسلحة وأنظمة الدفاع التي تقع محل اهتمام كل الدول. وأكدوا أن عملية التنظيم المستمرة لمثل هذه المعارض في الإمارات حققت نجاحاً كبيراً، إضافة إلى أن القيمة تقاس بمدى قدرتها على التنوع في جلب كل جديد في عالم التسليح البري والبحري والجوي، وذلك لإرضاء كل المطالب المتوقعة.

ولفتوا إلى أن معارض الدفاع العالمية أحداث مهمة يترقبها الجميع، وأن احتضان هذا المعرض سيجمع كبريات الشركات المصنعة للسلاح سواء للاستخدام البري أو البحري أو الجوي، ناهيك عن توفير أسلحة دفاعية ذكية وبنظام حديث وعالي الجودة، ما يعزز القدرات العسكرية في الإمارات ولشركاتها الوطنية، إضافة إلى أن هذا المعرض يجمع مصنعي الأسلحة والخبراء العسكريين والاستراتيجيين الذين يقدمون خبرتهم الحياتية وانطباعهم عن كل جديد في عالم الأسلحة، كما أن المعرض يعتبر فرصة لمعرفة أفضل الأسلحة المتاحة في المعرض، وفرصة لتبادل الخبرات والمعرفة بمنظومة الدفاع والتعاقد على استخدام الأسلحة.

قال سالم المطروشي، خبير استراتيجي والرئيس التنفيذي لشركة «تسليح» الإماراتية وخبير عسكري بالأسلحة: إن معرض آيدكس ونافدكس 2017 يعد أبرز معارض الأسلحة الدفاعية على مستوى العالم، حيث إنه يجمع كبرى شركات الأسلحة العالمية، مشيراً إلى أن هذا الحدث يترقبه كثير من الناس، ويشارك فيه كثير من الوفود ورؤساء الدول ووزراء الدفاع وأصحاب القرار، لمشاهدة المنتجات الدفاعية الحديثة سواء في التسليح البري أو البحري أو الجوي.

وأضاف: «تشارك تسليح للمرة الأولى في هذا الحدث الكبير الذي ينتظره الكثير من الناس، حيث الجمهور متلهف ومتشوق لمعرفة الجديد في عالم الأسلحة والمنتجات الجديدة، والتي تستمر بدءاً من 19 ولغاية 23 من فبراير الجاري، كما أن هذا المعرض والمحفل يعتبر جزءاً مهماً، ونتأمل أن تكون هناك صفقات كبيرة وإيرادات ومكاسب وعائد جيد للشركات الوطنية الدفاعية لعرض منتجاتها والتواصل مع الجهات الحكومية لشراء المنتجات الدفاعية، مشيراً إلى أن زوار المعرض سيرتفع عددهم هذا العام عن العامين الماضيين، نظراً لكثرة الشركات المصنعة للأسلحة سواء الوطنية أو العالمية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا