• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ستاد الخليج حضور متميز لـ «عموري» وباستوس

العين يتفوق بالسرعة والمهارة والجزيرة يخسر بتفكك خطوطه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 أكتوبر 2015

عبد العزيز حسن نجم قطر

رغم السرعة التي جاء عليها الشوط الأول من المباراة، من جانب الفريقين، إلا أن الجانب التكتيكي غلب على الأداء العام داخل المستطيل الأخضر، خصوصاً من جانب الجزيرة الذي كان أكثر تحفظاً من الناحية الدفاعية.

وتفوق العين هجومياً من خلال التحركات السريعة، من عمر عبد الرحمن وشقيقه محمد عبد الرحمن وباستوس، والمساندة من جانب أحمد برمان من الخلف، إلا أن الكثافة العددية داخل منطقة جزاء الجزيرة، لم تكن كافية لترجمة السيطرة إلى أهداف، فضلاً عن عدم فاعلية إيمانويل إيمينيكي الذي لم يظهر في مستوى جيد.

وتفوق خط وسط العين على نظيره في الجزيرة، من خلال التحركات الواعية لباستوس وأحمد برمان، وكذلك محمد عبد الرحمن، في حين لم يستطع ياسر مطر ولاعبو وسط الجزيرة مجاراة سرعة ومهارة لاعبي العين.

في الشوط الثاني كان العين أيضاً أكثر فاعلية، لكن من خلال كثافة عددية داخل منطقة الجزاء، في ظل مساندة لاعبي الوسط الدفاعي الكوري ميونج لي الذي سجل الهدف الأول ل «الزعيم»، وفي الجهة الأخرى لم يظهر الجزيرة أي ردة فعل، بسبب غياب الرابط بين الوسط والهجوم وغلب الأداء الفردي على المشهد العام للاعبي الوسط والهجوم في الفريق الضيف.

واستغل العين اللياقة البدنية المميزة للاعبيه، وظهر أكثر فاعلية وشن أكثر من هجمة منظمة تفوق فيها من خلال السرعة الفائقة لكل من عمر عبد الرحمن وباستوس، وكذلك محمد عبد الرحمن، على دفاع الجزيرة ووسطه الذي اكتفى بالمشاهدة مثلما حدث في الهدف الثاني الذي أحرزه باستوس ببراعة فائقة.

وغابت المساندة الهجومية من وسط الجزيرة للخط الأمامي، ووضح أن براجا تسرع في إخراج نيفيز، خاصة أن تحركاته كان يمكنها مساعدة لاعبي الهجوم.

وفي نهاية اللقاء وضح التفوق العيناوي في النوحي البدنية، وأكدت تحركات لاعبيه ذلك، في حين وضح أيضاً أن لاعبي الجزيرة بذلوا مجهوداً مهدراً بشكل كبير، ولم يستفيدوا منه، في ظل عدم وجود فاعلية ورغبة حقيقية في التقدم إلى الأمام لشن هجوم حقيقي على مرمى العين الذي يستحق الفوز عن جدارة.​

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا