• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

برلين ترفض الابتزاز : قواتنا باقية في أفغانستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 مارس 2007

برلين - وكالات الأنباء: أكد وزير الداخلية الألماني فولفجانج شويبله أن بلاده لن تقبل الابتزاز وأن القوات الألمانية ستواصل مهمتها في أفغانستان على الرغم من التهديدات بتنفيذ هجمات ضد المصالح الألمانية. غير أن شويبله لم يستبعد تعرض ألمانيا ''لهجمات إرهابية''. وقال في حديث لإذاعة برلين براندبورج أمس إن البلاد أصبحت جزءا من المناطق المهددة في العالم وحذر من تصور أنها بعيدة عن التعرض لهجمات تشبه اعتداءات مدريد ولندن.

وكانت جماعة تطلق على نفسها ''كتائب سهام الحق'' هددت السبت الماضي في شريط فيديو بقتل الرهينتين الألمانيين في العراق في حال عدم إعلان الحكومة سحب قواتها من أفغانستان خلال 10 أيام. كما أصدر منتدى على شبكة الانترنت قريب الصلة بـ''القاعدة'' يسمى ''صوت الخلافة'' بيانا هدد فيه باستهداف المصالح الألمانية والنمساوية في حال عدم سحب قواتهما من أفغانستان. بيد ان وزارة الداخلية الألمانية أكدت أن الوضع الأمني في البلاد لم يتغير ولم يزدد خطورة عقب ظهور شريط الفيديو الذي يحمل تهديدات ضد مصالح ألمانية والنمساوية. وقال متحدث باسم الوزارة في برلين إن كون ألمانيا جزءا من منطقة عالمية خطرة ''لم يحدث منذ أمس فقط''.