• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

ختام ندوة المنشطات والمكملات الغذائية اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 مارس 2007

افتتحت صباح أمس بقاعة السينما في نادي ضباط القوات المسلحة في أبو ظبي ندوة المنشطات والمكملات الغذائية التي تنظمها قواتنا المسلحة، بإشراف مركز التربية الرياضية العسكري بالقيادة العامة، والتي تختتم مساء اليوم وسط مشاركة واسعة من الرياضيين العسكريين والتي ضمت 220 دارسا.

وشهد مراسم الافتتاح العقيد الركن طيار حمد نايل النعيمي مدير مركز التربية الرياضية العسكري وأسرة المركز لمختلف الرتب العسكرية والرياضية والدكتور المحاضر البحريني عبد الرحمن سيار والمحاضرين المشاركين والعديد من ضباط القوات المسلحة المتخصصين والمدربين الفنيين العاملين تحت مظلة مركز التربية الرياضية العسكري من مختلف الرتب والمهن الرياضية التخصصية التي تصب في خدمة رفع الكفاءة البدنية، ويشارك في الندوة الدكتور عبد العزيز سعيد المهيري منسق لجنة المنشطات في خليجي .18

وبدأت الفعاليات بالترحيب ونبذه تعريفية للندوة والمحاضرين التي قدمها الملازم أول مسلم أحمد درويش منسق الندوة بحضور الدكتور البحريني عبد الرحمن عبيد مصيقر الذي رأس الجلسة الافتتاحية للندوة، فيما قدم حكمنا الدولي مسلم أحمد المحاضر الدكتور السعودي هزاع بن محمد الهزاع المحاضر بجامعة الملك سعود السعودية في محاضرته العلمية الأولى التي قدمها مع الشرح الدقيق بالوسائل التقنية الحديثة والصور المرئية حول زيادة السعة الاوكسجينية للدم كمنشط للأداء البدني، محددا فوارق التدريب في المرتفعات العليا وفوق سطح البحر وأثر ذلك على الأداء والنتائج مقارنة بالنسب المئوية وأثر المنشطات على الرياضيين، والتي أدت في بعض الحالات لوفاة بعض الرياضيين في بداية التسعينات، إلى أن جاءت دورة سيدني 2000 في استراليا، والتي كانت نقطة تحول في مجال الكشف عن المنشطات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال