• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

زار مجلس مزيرعة بمدينة ليوا

حمدان بن زايد يدعو إلى غرس روح الوطنية وحب الوطن وقيادته في نفوس الأبناء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 أكتوبر 2015

ليوا (وام)

زار سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية مجلس مزيرعة في مدينة ليوا بالمنطقة الغربية والتقى رواد المجلس من أهالي المنطقة.

وتبادل سموه مع الأهالي الأحاديث الودية التي تجسد ما يربط شعب الإمارات وقيادته الحكيمة من علاقات محبة وتقدير داعين الله عز وجل أن يحفظ الإمارات وقيادتها الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأن يمن على سموه بموفور الصحة والعافية ليواصل مسيرة الخير والعطاء.

وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان خلال اللقاء أن قيم التواصل والتزاور هي عادات متوارثة من الآباء والأجداد وموروث اجتماعي أصيل تميز به مجتمع الإمارات بما يتحلى به من تآلف وترابط وتعاضد بين جميع أفراد المجتمع.

كما أكد سموه حرص القيادة الرشيدة على إنشاء مجالس المناطق والأحياء السكنية كي تكون مجالس خير تعود بالنفع والفائدة على المجتمع، مشيرا إلى أن هذه المجالس تعد بمثابة المدارس التي تعزز التواصل بين أهالي المنطقة في ملتقى يومي يجمعهم مع جيرانهم وأهلهم وعشيرتهم.

ودعا سموه رواد المجالس إلى الاهتمام بعاداتنا وتقاليدنا وتربية النشء التربية الحسنة وغرس روح الوطنية وحب الوطن الغالي والقيادة الرشيدة عند أبنائهم.

من جانبهم، عبر أهالي المنطقة الغربية عن سعادتهم بهذه الزيارة الكريمة من قبل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان التي عكست السمات الأصيلة التي يتحلى بها مجتمع الإمارات في تمسكه بعاداته وتقاليده والتي تحرص قيادتنا الحكيمة على التمسك بها وإحيائها وترسيخها في نفوس الأبناء والأجيال القادمة.. وأشادوا بما تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة من نهضة تنموية وإنجازات حضارية في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

رافق سموه خلال الزيارة، محمد حمد بن عزان المزروعي وكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض