• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

سيطرة إماراتية سعودية على بطولة قطر للقفز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مارس 2007

الدوحة - سراج الدين محمود:

وصل قطار الدوري العربي التأهيلي لكأس العالم الى محطته الثامنة ضمن بطولة قطر الدولية لقفز الحواجز ليؤكد من جديد ريادة فرسان الإمارات والسعودية لرياضة قفز الحواجز خليجياً وعربياً، ففي هذه المرة سيطر فرسان البلدين على المراكز الثمانية المتقدمة كانت الغلبة فيها للفرسان السعوديين باحتلالهم مراكز الصدارة الأولى ، حيث فاز بالمركز الأول الفارس رمزي الدهامي بجواده اوكيلوت لينال جائزة بطولة قطر الدولية إضافة الى سيارة ميتسوبيشي، وجاءت صريحة وبدون اي أخطاء في الجولتين، وجاء في المركز الثاني مواطنه الفارس خالد العيد بجواده الأول الرياض بمجموع 4 أخطاء حملها معه من الجولة الأولى للمنافسة، وفي المركز الثالث الفارس الأمير عبدالله بن متعب آل سعود على صهوة جواده سعودية برصيده 4 أخطاء أيضاً ارتكبها في الجولة الثانية وحل رابعاً كمال باحمدان، ليتبعهم فرسان الإمارات تقدمتهم الفارسة الشيخة لطيفة آل مكتوم التي كسبت بخبرتها وقوة عزيمتها احراز المركز الخامس بجوادها كلاسكا الذي كان أمره عجباً حينما اعلن عن رفضه القفز على احد حواجز الجولة الثانية ليثقل عليها بالمزيد من الأخطاء وجاء بعدها الفارس راشد الحوسني بالجواد ايكيا في المركز السادس، وفي المركز السابع الفارس محمد العويس بالجواد كواترو كما أحرز الفارس عبدالله المري المركز الثامن بالجواد سيكريت دا مور.

فرسان الإمارات والسعودية في لقاء الجولة الثانية

واقيمت المنافسة التأهيلية لكأس العالم من جولتين على حواجز بارتفاع 150سم وشارك في جولتها الأولى 25 فارساً تأهلوا اليها من المنافسة السادسة والتي كان قد تصدرها الفارس احمد الجنيبي وتأهل معه 9 من فرسان الإمارات في حين تمكن من الصعود للمشاركة في الجولة الثانية ثمانية فرسان فقط نصفهم من الإمارات والآخر من السعودية وفي هذا دلالة تؤكد بوضوح بأن ريادة قفز الحواجز على المستوى الخليجي والعربي عامة ما يزال يتسيدها فرسان البلدين.

من كأس العالم إلى الأولمبياد ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال