• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

القربي: صورة مغلوطة نقلت لإيران عن أحداث صعدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 مارس 2007

صنعاء - مهيوب الكمالي:

قال وزير خارجية اليمن الدكتور أبوبكر عبد الله القربي إن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أكد أن رفض بلاده أي تدخل في الشأن الداخلي للجمهورية اليمنية على خلفية ما تقوم به جماعة الحوثيين في منطقة صعدة اليمنية والتي تسعى لقلب نظام الحكم والعودة بالنظام الأمامي في البلاد وتقول إن تمردها يحظي بدعم طهران.

وقال القربي في تصرح لوكالة الأنباء اليمنية أثناء عودته أمس إلى صنعاء قادماً من طهران، إنه نقل رسالتين من الرئيس اليمني علي عبد الله صالح إلى المرشد العام للثورة الإسلامية الإيرانية علي خامنئي والرئيس الإيراني أحمدي نجاد تضمنتا توضيحاً لحقيقة أحداث الفتنة التي أشعلتها عناصر إرهابية في بعض مناطق محافظة صعدة، وتصحيح الصورة المغلوطة التي نقلت إلى الأشقاء في إيران حول هذه الفتنة.

ومن جهة أخرى حجزت محكمة متخصصة في قضايا أمن الدولة أمس قضية 16 متهماً من ضمن خلية مكونة من 23 متهماً بالتزوير في محررات رسمية وتهريب وإخفاء فارين من سجن الأمن السياسي بعدن وحيازة أسلحة ومتفجرات إلى السبت المقبل للمرافعات الختامية.

وكانت النيابة وجهت لهذه المجموعه تهمة التزوير في محررات رسمية تهريب وإخفاء فارين من سجن الأمن السياسي بعدن متهمين في تفجير المدمرة كول وحيازة أسلحة ومتفجرات واستخراج بطاقات وجوازات سفر بأسماء غير أسمائهم الحقيقية واستعمالها لما استخرجت من أجله والحكم عليهم بأقصى العقوبات المقررة قانونياً بعد أن كانت محكمة درجة أولى قد أفرجت عن 7 متهمين بعضهم لتبرئتهم والبعض الآخر للاكتفاء بالمدة التي قضوها في السجن.

إلى ذلك أصيب اثنان من اللاجئين الصوماليين في حادث إطلاق نار من قبل أجهزة أمن الحوطة بمحافظة لحج جنوب اليمن كانا على متن سيارة ضمن 18 لاجئاً صومالياً يتم تهريبهم إلى الحدود مع السعودية وأنه تم القبض عليهم جميعاً ونقل المصابين إلى المستشفى المحلي.