• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مانويل نوير لـ «فرانس فوتبول»:

التنس الأرضي صنع مني حارساً متميزاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 أكتوبر 2015

القاهرة (أنور أبراهيم)

هو «المرجعية» في مركزه، لدرجة غير معها بعض المفاهيم الخاصة بحراسة المرمى، وثالث ترتيب الفيفا كأحسن لاعب في العالم عام 2014 رغم أنه حارس مرمى وليس مهاجماً كما كان الحال في السابق حول المتنافسين على الكرة الذهبية، وها هو من جديد مرشح ضمن قائمة أفضل 23 لاعبا هذا العام، إنه الألماني العملاق مانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونيخ ومنتخب المانشفت الذي أعطى بعداً جديداً لحراسة المرمى. نوير فتح قلبه وعقله لمجلة «فرانس فوتبول» في حوار طويل تحدث فيه عن دوره وأسلوب لعبه الذي يحمل الكثير من المخاطرة والمغامرة مع ناديه أو منتخب الماكينات.

أكد الحارس العملاق أن العام الذي لا يشهد كأس عالم أو كأس أمم أوروبية مثل العام الحالي يصعب فيه وجود حارس بين المرشحين للفوز بالجائزة، وقال: «هذه البطولات فرصة كبيرة للتواجد والظهور بشكل فيه إثبات للذات».

وهل أصيب بالإحباط وخيبة الأمل عندما حل ثالثاً العام الماضي، قال نوير: «مطلقا، كنت في غاية السعادة لأنه شرف كبير بالنسبة لحارس مرمى أن يكون بين الثلاثة الأفضل في العالم، لقد استمتعت بكل لحظة قضيتها في زيوريخ ليلة الإعلان عن الجائزة».

ورداً على سؤال بشأن ما إذا كان قد أحدث «ثورة» في مركز حراسة المرمى بخروجه كثيراً من منطقته ولعبه كليبرو في أحيان كثيرة، قال: «لا أعتقد أنني أول من انتهج هذا الأسلوب فقد سبقني إليه الحارس الكبير أدوين فان در سار الذي كان يلعب بقدميه، وفتح المجال لأبعاد جديدة أمام حراس المرمى».

وتابع: «منذ صغري وأنا أحب المشاركة في اللعب وحتى عندما كنت ألعب في الشارع مع أصدقائي، كنت ألعب كحارس مرمى وأشارك بفاعلية في اللعب، وأكثر شيء ساعدني في التألق في حراسة المرمى منذ صغري، هو لعبة التنس الأرضي، لقد خدمتني كثيراً كحارس مرمى من حيث التحرك من مكان إلى آخر والتركيز وأيضا قراءة الملعب جيداً وهو ما يميزني عن آخرين». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا