• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أكد أن الجزيرة قادر على العودة إلى سباق المنافسة

سهيل:الفوز خيار وحيد أمام «فخر أبوظبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 أكتوبر 2015

أمين الدوبلي (أبوظبي)

عبر حسين سهيل الهداف التاريخي للجزيرة عن ثقته الكبيرة بفريقه، وقدرته على تحقيق فوز مهم على «الزعيم» العيناوي، مشيراً إلى أن ترتيب الفريقين في الجدول، ليس معياراً في مباريات «الديربي» التي تجمع بينهما. وتوقع أن تكون مباراة اليوم مفتوحة، وحافلة بالأهداف، وممتعة ومثيرة للجماهير، وأن تشهد ظهور نجوم جدد، والوفاء بوعودها للجميع، داعياً جماهير الجزيرة للحضور ومؤازرة الفريق، لأنها ستعود منتصرة، وأن تشجيعها سيؤتي ثماره.

وقال حسين سهيل في تصريحاته لـ«الاتحاد»: ستكون المباراة في منتهى الأهمية للجزيرة تحديداً، لأنه لا يوجد شيء يبكي عليه الآن، وليس أمامه سوى خيار الفوز، والحصول على 8 نقاط من 6 جولات، أمر لا يعبر عن الحجم الحقيقي للجزيرة، ولا يضعه في المكانة التي يستحقها، وإذا كان لاعبوه الأجانب يصنعون الفارق على مر العصور، فإنهم في الموسم الحالي ما زالوا بعيدين عن مستواهم الحقيقي، وميركو فوزينيتش الذي بهر الجميع في الموسم الماضي، لم يقدم ما يشفع له في الموسم الجاري، ولم يسجل سوى هدفين في الجولات الست التي خاضها مع الجزيرة، وتياجو نيفيز صانع الألعاب الجديد لم يترك بصمة واضحة مع الفريق حتى الآن، وجيفرسون فارفان الذي يعد أفضلهم مهارياً لم يظهر المستوى الذي كان عليه في الدوري الألماني.

وعن أسلحة الجزيرة في المباراة، قال سهيل: «أتوقع أن يستعيد الجزيرة حيويته وقوته، وأن تكون مباراة اليوم بداية انطلاقته من جديد في دوري الخليج العربي، خاصة أن «فخر أبوظبي» نافس على الصدارة طوال السنوات العشر الأخيرة، والجزيرة يملك هجوماً مرعباً، وخط وسط متوازناً، وحارساً متميزاً، وجميعهم قادرون على صناعة الفارق للفريق، وأعتقد أن علي مبخوت سيعود إلى التسجيل اليوم، وأن ميركو فوزينيتش سيستعيد «فورمته» وهوايته في هز الشباك أيضاً، وأن يسجل اللاعبان حضوراً قوياً في تلك المواجهة، وأتوقع أن يتحلى الجزيرة بأقصى درجات التركيز، وأن يظهر الدفاع بمستوى جيد لعلاج الأخطاء التي وقع فيها خلال الجولات الأخيرة».

وأضاف: «لو فاز الجزيرة في مباراة اليوم يمكنه أن يعود بقوة إلى المنافسة، لأن الفوز على العين سيمنحه دافعاً معنوياً كبيراً، وحافزاً هائلاً لمواصلة المشوار نحو دائرة الصدارة، خاصة أن الجزيرة سيلعب في المرحلة المقبلة أمام النصر والأهلي، وكلاهما متصدران مع العين، ولا مجال أمامه إلا أن يوقف المتصدرين والفوز عليهم، حتى يعود إلى مكانه الطبيعي» ولفت إلى أنه «مقتنع بأن الفريق يملك مؤهلات تجعله خطيراً على كل المنافسين، وهناك براجا الذي قاد الجزيرة في واحدة من أهم وأفضل الفترات السابقة، وحقق الفوز كثيراً على العين في تلك المرحلة، كما أنه يملك مفاتيح سر تألق الكثير من اللاعبين، إضافة إلى الخبرة الممتازة في إدارة المواجهات الصعبة».

وعن تاريخه مع «الزعيم»، قال: «كنت دائماً أحب أن أشارك في تلك المباريات، وسبق لي أن سجلت في شباك «البنفسج» 6 أهداف خلال فترة وجودي مع الجزيرة، ولكن لا يمكن أن أنسى المباراة التي جمعتنا مع العين على ملعب الجزيرة في التسعينيات، وكان «الزعيم» متصدراً للمنافسة، وتقدم علينا بهدف، لكن الجزيرة عاد وسجل هدفين صنعهما جويل تيهي المتألق وسجلتهما، لينتهي اللقاء بفوز الجزيرة، وإيقاف «الزعيم».وعن ماجد العويس، وماذا يقول له في هذه المناسبة، أشار حسين سهيل إلى أن العويس كان من أخطر لاعبي «الزعيم»، وأنه مرعب أيضاً، حتى عندما تقدم في السن، كنا نعمل له ألف حساب، وكان دائماً قدوة بالنسبة لنا سواء على مستوى الأخلاق، أو على صعيد اللعب، وأقول له إنه نجم كبير، معرباً عن أمنله في أن يفوز الجزيرة، وأن يعود من مدينة العين بالنقاط الثلاث».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا