• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

وفقاً لجهود مشتركة تبدأ من رياض الأطفال إلى الثانوية

الصحة المدرسية برأس الخيمة تنفذ برامج علاج السكري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 فبراير 2014

مريم الشميلي (رأس الخيمة) - تعمل إدارة الصحة المدرسية في رأس الخيمة لتقليل أمراض السكري التي يعاني منها عدد من طلبة المدارس باختلاف فئاتهم السنية والتي تتفاوت من مرحلة رياض الأطفال وصولا إلى مرحلة الثانوية العامة.

وتنظم الإدارة عدداً من الفعاليات والأنشطة التوعوية والعلاجية والوقائية، بالإضافة الى تنفيذ برامج وخطط سنوية لتعزيز الثقافة الصحية ضد مرض السكري، والتعامل معه بهدف تقليل نسب المصابين به، وتفعيل برامج طبية غذائية مدروسة لعلاجهم، وتعديل نمط الحياة الخاص بهم وتغيير العادات السلبية وذلك بالتعاون مع عدد من الجهات ذات الصلة.

وأوضح العاملون بالإدارة أن هناك تعاونا مشتركا بين الإدارة والمنطقة الطبية والمنطقة التعليمية والتثقيف الصحي، منوهين الى أن عددا من المدارس وضعت برنامجاً غذائياً للوجبات الموزعة على الطلبة في المقاصف المدرسية، على أن لا تحتوي على المشروبات الغذائية، والسكاكر والأغذية المسببة للسمنة، والسكري واستبدالها بالفواكه، وبسكويت النخالة، ومنتجات الألبان.

جاء ذلك بعد أن أصدرت الجهات المعنية قرارا بتغيير نظام الوجبات الغذائية التي توزعها على طلابها وطالباتها في مختلف المراحل الدراسية، وذلك تجاوباً مع توجيهات وزارتي التربية والتعليم، والصحة حول التغذية الصحية السليمة، خاصة بعدما تبين وجود نسبة من مصابي مرض السكري في مدارس المنطقة ورياضها، إلى جانب ارتفاع معدلات الإصابة بزيادة الوزن والسمنة بين الطلبة.

جدد أولياء أمور من أبناء إمارة رأس الخيمة، على ضرورة تأسيس مركز متخصص لعلاج مرضى السكري، بكل فئاتها السنية وجمعية للمصابين بالمرض، وتكثيف الحملات لتوعية أفراد المجتمع من المصابين وغير المصابين بالمضاعفات، وتعريفهم بالأسباب التي تؤدي إلى انتشاره، وأفضل السبل للسيطرة عليه.

وقد أوفدت منطقة رأس الخيمة الطبية ممثلة في إدارة التثقيف والإعلام الصحي صباح أمس الأول، عددا من أطفال رأس الخيمة المصابين بالسكري بمرافقة الطاقم الطبي والإشرافي للمشاركة في فعاليات «مخيم البواسل الرابع عشر لأطفال السكري من دول إقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» والذي يستمر لمدة خمسة أيام بالعاصمة القطرية الدوحة وذلك استجابة للدعوة المقدمة من الجمعية القطرية للسكري.

وذكر الدكتور ياسر عيسى النعيمي مدير منطقة رأس الخيمة الطبية أن هذه المشاركة تأتي بهدف التوعية الصحية والتواصل والتعارف وتبادل الخبرات مع أطفال السكري من الدول الأخرى وزيادة معرفتهم من خلال برامج توعوية وترفيهية واجتماعية تهدف إلى رفع قدرات وكفاءات المشاركين مشيرا إلى أن المنطقة تحرص على إثراء الجانب النفسي والاجتماعي لدى الأطفال المصابين بالسكري ورعايتهم وتقديم العلاج اللازم لهم، وخلق حلقة تواصل وتعارف مع أقرانهم في دول مجلس التعاون الخليجي والعربي إلى جانب زيادة خبراتهم في التعامل مع المرض.

كما توجه سعادته بالشكر إلى منطقة رأس الخيمة التعليمية «قسم البيئة والأنشطة» على دعمهم ومشاركتهم في هذه الفعالية.

بدورها قالت مهرة صراي مدير إدارة التثقيف والإعلام الصحي، إن إمارة رأس الخيمة هي الإمارة الأولى التي بادرت بإشراك أطفال السكري في مخيمات داخل وخارج الدولة حيث أقامت المنطقة سلسلة مخيمات البسمة لأطفال السكري على مدار السنوات السبع الماضية والذي شهد مشاركة أطفال السكري على مستوى الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية إضافة إلى المشاركات السابقة لأطفال الإمارات في الدورات السابقة لمخيم البواسل في دولة قطر ومخيم الشروق في مملكة البحرين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض