• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بنك ياباني يطلق باقة تعاملات إسلامية في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 أكتوبر 2015

رويترز

أعلن مسؤول في أحد البنوك اليابانية العاملة في دولة الإمارات، إطلاق نافذة للتمويل الإسلامي في فرعه في دبي، وتخصيص نحو 50  إلى 200 مليون دولار للتمويل في إطار هذه المعاملات.

ويعتزم (بنك أوف طوكيو ميتسوبيشي يو.إف.جي) صاحب المبادرة تلك، التركيز على القروض المشتركة المتوافقة مع الشريعة الإسلامية، علاوة على خطط لاحقة لتقديم تمويل للمشروعات.

وتبدي البنوك الآسيوية الكبيرة في الصين واليابان اهتماما متزايداً بالتمويل الإسلامي كوسيلة للاستفادة من السيولة في جنوب شرق آسيا وفي الخليج. وقال المدير الإقليمي للبنك شيشيتو توباري، إن بنكه تلقى في يوليو الماضي موافقة من سلطة دبي للخدمات المالية لتشغيل نافذة إسلامية، وإنه يخطط لاستخدامها كمركز للمنطقة ككل.

وتتيح النوافذ الإسلامية للبنوك التقليدية ممارسة التمويل الإسلامي بفصل الأصول عن الأموال التي تدر فائدة تقليدية، وهو نهج تعممه البنوك الغربية مثل بنك (اتش.اس.بي.سي) و(ستاندرد تشارترد).

وقال توباري إن (بنك أوف طوكيو ميتسوبيشي يو.إف.جي) سيستهدف مبدئياً القروض التجارية وخدمات التمويل التجاري المماثلة.

وتابع توباري قائلاً: "نعتزم توسيع التمويل على أساس حالة بحالة والمشاركة في القروض المشتركة".

و(بنك أوف طوكيو ميتسوبيشي يو.إف.جي) هو الذراع المصرفية لمجموعة ميتسوبيشي المالية، التي تبلغ أصولها 2.4 تريليون دولار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا