• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

تدوير 5200 طن من النفايات بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مارس 2007

الشارقة - الاتحاد: بلغت كمية النفايات والمخلفات التي تم استيعابها في مصنع السماد التابع لبلدية الشارقة 5200 طن، تحولت بعد إعادة تدويرها إلى سماد عضوي صالح للزراعة وتخصيب الأراضي واستصلاحها، وذلك خلال شهر فبراير الماضي، أي بمتوسط يومي 226 طنا تقريبا.

جاء ذلك في التقرير الشهري للمصنع عن شهر فبراير الماضي، وورد فيه أنه تم تجميع نحو 104 أطنان من الحشائش الخضراء من الحدائق العامة، كما تم جلب 132 طنا من مخلفات المناجر لدفعها إلى خط الإنتاج الأخضر. وقال سيد علي شاه رئيس قسم مصنع السماد إن المصنع قام باستيعاب 1282 طنا من مخلفات وطين مياه الصرف الصحي بمتوسط يومي 56 طناً تقريبا، بعد معالجتها بيولوجيا وعمل التحليل اللازم بمختبر المصنع، وبذلك يكون إجمالي عناصر الإنتاج المستخدمة لإعادة التدوير 5200 طن بمتوسط يومي 226 طنا، تم استعمالها في إنتاج سماد الواحة، وهو سماد عضوي كامل العناصر اللازمة لتخصيب التربة الزراعية وجذور النباتات، وفي نفس الوقت هو عديم الرائحة وخالي من الشوائب، كما تم الاستفادة من طين المجاري الوارد من منطقة دفن النفايات بعد عمل التحليل اللازم بمختبر المصنع.

كما تم إتلاف 42 طناً من المواد الغذائية الغير صالحة للاستخدام الآدمي بحضور ممثل من رقابة الأسواق وممثل من رقابة الأغذية. وأوضح التقرير أنه تم معالجة أسمدة حيوانية إنتاج محلي وأسمدة دواجن واردة من المملكة العربية السعودية، وبلغت الكمية التي تمت معالجتها 1081طنا. وتم تسليم قسم الزراعة بالبلدية 824 طنا من السماد العضوي، إضافة إلى 512 طنا من السماد المعالج ''الواحة'' لاستعمالها في المدينة الجامعية وكافة مناطق الإمارة، كما تسلمت كل من بلدية منطقة المليحة 62 طنا، بلدية دبا الحصن 18 طناً، وبلدية الذيد 171 طنا، وبلدية المدام 34 طناً، وبلدية البطائح 13 طناً للغرض ذاته، وبذلك يكون ما استلمته البلديات 298 طناً، وتم بيع الكميات المتبقية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال