• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

افتتح بمتحف الشارقة للآثار

«الدور».. نافذة على الحياة القديمة بالإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 أكتوبر 2015

محمد عبدالسميع (الشارقة)

افتتح الشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي مدير مكتب سمو حاكم الشارقة صباح أمس، بمتحف الشارقة للآثار معرض «الدور.. نافذة على الحضارات» من مقتنيات متحف أم القيوين، بحضور منال عطايا المديرة العامة لإدارة متاحف الشارقة، وعلياء محمد الغفلي المدير العام لدائرة الآثار والتراث في أم القيوين، والدكتور صباح جاسم مدير إدارة الآثار، وناصر الدرمكي أمين متحف الشارقة للآثار.

وجاء المعرض ليسلط الضوء على مرحلة بالغة الأهمية من تاريخ دولة الإمارات وهو نتيجة للتعاون الجاد ما بين إدارة متاحف الشارقة، ودائرة الآثار والمتاحف في أم القيوين، في محاولة لفهم وكشف مرحلة مهمة من تاريخ موقعين متعاصرين هما: مليحة والدور، ويأتي المعرض ضمن برنامج احتفال متاحف الشارقة باختيار الشارقة عاصمة للسياحة العربية لعام 2015م.

يلقي المعرض، الذي يستمر حتى 26 مارس 2016م، الضوء على العلاقة التاريخية ما بين المليحة التي تقع في موقع داخلي بارز، والدور التي تتمتع بأهمية كبيرة على الساحل، والتي لعبت دوراً تجارياً مهماً كحلقة وصل رئيسية للمواصلات وكوسيط تجاري بين الشرق والغرب منذ الألف الثالثة قبل الميلاد وحتى عصرنا الحاضر. وتحكي المقتنيات قصة الحياة على سواحل الإمارة منذ العصر الحجري الحديث وحتى اندثار ميناء الدور في القرن الأول الميلادي، وتبرز ما حققه إنسان الإمارات من نجاحات في التواصل مع حضارات العالم حتى جعل من موانئ المنطقة منذ القدم وسيطاً تجارياً مهماً بين موانئ الشرق والغرب.

ويتضمن المعرض أكثر من 79 قطعة أثرية تم التنقيب عنها في مواقع من إمارة أم القيوين والشارقة. منهم 69 قطع من أم القيوين، و10 قطع من منطقة مليحة بالشارقة، وهي تجمع القيمة العلمية والتاريخية. والقطع المعروضة مجموعة من المباخر والتماثيل الحجرية، والمسارج البرونزية، والجرار، والأدوات عظمية، والأوعية، والعملات. وتركز مقتنيات المعرض على المتشابهات في الموقعين وتؤكد على ترابطها وامتدادها وتوصلها مع الحضارات المجاورة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا