• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

العين قـدم أسـوأ مباريـاتـه ·· والشبـاب الأفضـل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مارس 2007

ناصر التميمي :

وضع العين نفسه في مأزق بعد الخسارة بملعبه أمام الشباب السعودي في بداية رحلته الآسيوية بهدفين مقابل لاشيء، وبات مطالبا بالفوز في كل المباريات المقبلة في المجموعة الرابعة إذا ما أراد أن يقتنص ورقة التأهل الوحيدة في المجموعة وبالرغم من أن الظروف والمعطيات التي سبقت المباراة والتي كانت تشير إلى أن الفريق يتجه الى تحقيق نتيجة إيجابية إلا انه لم يستثمر تلك الظروف وبالتالي جاءت الخسارة في توقيت غير مناسب،

خاصة وأن الفريق كان في طريق العودة الى مستواه بعد البداية السيئة في الدوري والنتائج الجيدة التي حققها في الفترة الأخيرة إلا أن العين هزم نفسه بنفسه عندما غابت الروح القتالية وغاب التركيز وعاش في حالة عصبية وتوتر شديد.

وأعترف الايطالي زنجا مدرب العين في المؤتمر الصحفي الذي عقب المباراة بأن الشباب كان الأفضل وقال :'' في الرياضة علينا أن نعترف أن الفريق الخصم كان أفضل منا في المباراة . وأضاف أعتقد أن المباراة كانت من أسوأ المباريات التي قدمناها في الفترة الماضية حيث ظهرت أخطاء كثيرة في الفريق وللأسف لم نستطع الوصول إلى الشيء الذي كنا نطمح إليه، ففي الشوط الأول استقبلنا هدفا من مسافة طويلة ولم نحسن التعامل مع الموقف وحاولنا بقدر المستطاع تعويض الهدف في الشوط الثاني وتهيأت لنا بعض الفرص ولكن لم نستغل ولا فرصة بل على العكس ففي الوقت الذي كنا نبحث فيه عن هدف التعادل استقبل مرمانا هدفا ثانيا زاد من صعوبة المهمة كما زاد من الضغوطات على لاعبينا ولكن بالرغم من ذلك كله فقد كسبنا شيئا مهما في كرة القدم وهو أن لاعبينا قاتلوا حتى الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة ولم ييأسوا أبدا وهذا الأمر أعتقد أنه إيجابي بالنسبة لي .

وأكد أن الفريق مازال لديه 5 مباريات أخرى سيكون فيها قادرا على تعويض هذه الخسارة فهي محطة من عدة محطات في المشوار وسنحاول بقدر الإمكان الاستفادة من الأخطاء التي لحقت بالفريق في المباراة . ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال