• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أوروبا تهدد روسيا بعقوبات جديدة والعنف يتواصل في أوكرانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 يناير 2015

بروكسل (أ ف ب)

قال المتحدث العسكري الأوكراني أمس إن تسعة جنود أوكرانيين قتلوا، كما أصيب 29 في القتال بمناطق انفصالية في شرق البلاد خلال يومي أمس وأمس الأول. ويتواصل تفاقم الأزمة مع تهديدات بفرض عقوبات أوروبية جديدة على روسيا.

وأعلن الاتحاد الأوروبي أمس أنه ينظر في فرض عقوبات جديدة على روسيا بسبب «مسؤوليتها» في «تدهور الوضع في شرق أوكرانيا»، حيث انهارت الهدنة التي تم التوصل إليها مطلع ديسمبر في الأسابيع الأخيرة.

وطلب رؤساء الدول والحكومات الأوروبية من وزراء الخارجية، الذين سيجتمعون غد الخميس «تقييم الوضع والنظر في أي تحرك مناسب خاصة فرض عقوبات»، كما جاء في بيان استثنائي تم تبنيه فيما لم يلتقِ موقعوه.

ورغم أن طبيعة العقوبات الجديدة لم تُعرف بعد بدقة فإنها قد تزيد من تفاقم الوضع الاقتصادي في روسيا، التي خفضت الوكالة الأميركية «ستاندارد اند بورز» درجة دينها السيادي إلى الفئة «غير الاستثمارية» أو «العاطلة» باللغة الاقتصادية.

وقد شدد الاتحاد الأوروبي لهجته بعد التصعيد في أعمال العنف في شرق أوكرانيا الانفصالي الموالي لموسكو، حيث تتهم كييف والغربيون روسيا بدعم الانفصاليين عسكرياً.

وصدم الغرب خصوصاً بعمليات قصف المتمردين السبت لمدينة ماريوبول حيث قتل 30 وأصيب نحو مئة آخرين بجروح.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا