• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«ماركا» تنصف اللاعب بعد 8 سنوات في «النادي الملكي»

مارسيلو.. الاعتراف المتأخر !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 أكتوبر 2015

محمد حامد (دبي)

حظي النجم البرازيلي مارسيلو باعتراف جماهيري وإعلامي «متأخر» بأحقيته في صدارة النجوم الأكثر تأثيراً في أداء الفريق الملكي، فقد تجاوز مارسيلو مرحلة الانتقادات التي كانت تطارده فيما يتعلق بعدم قدرته على تقديم الأداء المتوازن بين الدفاع والهجوم، في إشارة إلى أنه كان أكثر تطلعاً للمشاركة في الجانب الهجومي على حساب الواجبات الدفاعية، ولكنه أصبح أكثر نضجاً في المرحلة الحالية على المستويين الكروي والشخصي.

صحيفة «ماركا» المدريدية اختصت مارسيلو بتقرير هو أقرب إلى «المصالحة والاعتراف»، مصالحة بعد فترة من الهجوم والانتقادات، واعتراف بأنه في طريقه ليصبح أيقونة ملكية، حيث قالت الصحيفة: «بعيداً عن الأهداف التي سجلها في المباريات الأخيرة، خاصة في مرمى ليفانتي وسلتا فيجو، أصبح مارسيلو هو جحر الزاوية في هجوم الريال على الرغم من أنه مدافع أيسر، وهو الدور الذي كان يلعبه مع جوزيه مورينيو، وكارلو أنشيلوتي، ولكنه الآن أكثر استمتاعاً مع رافا بينيتيز».

المتتبع لمسيرة مارسيلو مع الريال الذي انضم إليه شتاء 2007، قادماً من فلومينينزي، مقابل 6 ملايين يورو، ومنذ هذا الوقت ظل مارسليو وفياً للفريق الملكي، ونجح بمرور الوقت في أن يصبح امتداداً لنجم برازيلي سابق وهو روبرتو كارلوس.

وتابعت الصحيفة: «مارسيلو يقوم بأدوار تكتيكية مهمة على المستوى الهجومي، ويتعاون بصورة رائعة مع كريم بنزيمة، وكريستيانو رونالدو، وإيسكو، مما يجعله شريكاً مثالياً للجميع، وبعيداً عن قدرته على صناعة الأهداف ودعم المنظومة الدفاعية من الجبهة اليسرى، فقد سجل مارسيلو 25 هدفاً بقميص الريال في 330 مباراة».

مارسيلو أصبح أكثر نضجاً مقارنة مع أي وقت في مسيرته الكروية، وأكثر إمتاعاً للجماهير؛ لأنه يشعر دائماً بالسعادة، فهو الصديق الأقرب لنجم الريال كريستيانو رونالدو، وهو أحد قيادات الريال في الملعب، كما نجح في تحقيق أفضل معدل تغطيات دفاعية في الريال في الفترة الأخيرة، متفوقاً على مودريتش وكروس وغيرهما من نجوم الريال، ليحصل على اعتراف بأنه المدافع الأيسر الأكثر إبداعاً في العالم.

يذكر أن مارسيلو لم يلعب لفريق في أوروبا سوى الفريق الملكي الذي حصل معه على 10 بطولات، أهمها دوري أبطال أوروبا عام 2014، ولقب الدوري 3 مرات أعوام 2007 و2008 و2012، ليصبح واحداً من أكثر نجوم التشكيلة الحالية تتويجاً بالألقاب وخوضاً للمباريات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا