• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

ضابط إسرائيلي سابق يتاجر بالسلاح في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2007

القدس المحتلة -د ب أ: قام ضابط إسرائيلي برتبة عقيد بفتح وإدارة شركة في العراق لبيع الأسلحة للتنظيمات العراقية بعد أن أنهى خدمته في جيش الاحتلال الإسرائيلي قبل عامين.

وقالت صحيفة ''معاريف'' الإسرائيلية أمس: إن تفاصيل نشاط الضابط شموئيل أفيفي ظهرت إثر تحقيق خاص أجرته بعد أن كشف تقرير لمنظمة العفو الدولية ''امنستي'' أن أفيفي هو أحد أكبر تجار السلاح في المنطقة العربية.

وتبين من ملف التحقيق مع أفيفي أنه ارتبط ما بين الأعوام 2003 و2005 مع تاجري سلاح سويسريين هما هنري تومات وبرونو جرتش، وأقام الثلاثة شركة لتجارة السلاح تحت اسم ''تلين'' وعين أفيفي مديراً عاماً للشركة، وخلال السنوات الثلاث اشترى أفيفي السلاح من منطقة البوسنة والهرسك وصـربيا وباعها لتنظيمات عراقية مسلحة بينها تنظيمات تتعاون مع قوات التحالف. وذكرت الصحيفة أن السلطات الإسرائيلية اعتقلت أفيفي وستقدمه إلى محكمة عسكرية.