• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

استخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد لصناعة قلب بشري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 أكتوبر 2015

الاتحاد نت

طور العلماء طابعات ثلاثية الأبعاد للاستخدام في صنع أجهزة حيوية يمكنها أن تساعد في إصلاح الجسم البشري.

ويعمل الباحثون على صنع نماذج تحاكي الهياكل التشريحية لأكثر من جزء في جسم الإنسان، من الشرايين أو العظام إلى القلب أيضا، بحسب صحيفة "ميرور" البريطانية.

ويأمل المطورون لتقنية الطابعات ثلاثية الأبعاد الجديدة أن يتم في يوم ما بناء الأنسجة التي يمكن زراعتها لتنمو وتشكل أجهزة حيوية.

ويرى الباحث آدم فينبرج، وهو مهندس الطب الحيوي في جامعة كارنيجي، أن التقنية الجديدة لطابعة ثلاثية الأبعاد التي يمكن من خلالها صنع المواد الناعمة تمثل تحديا كبيرا، حيث تقوم فكرتها على صنع الأجهزة الطبية اللينة بعكس الأجهزة الصلبة المستخدمة في الوقت الحالي، في زراعة الأسنان، والأيدي الصناعية.

العملية الجديدة، التي يطلق عليها "بايو برينتيج"، يمكن من خلالها استبدال عمليات زراعة الأجهزة التقليدية، بتقنية طبية لينة لاستبدال الأجهزة التالفة في جسم الإنسان، حيث تقوم هذه التقنية الجديدة على فكرة هندسة الأنسجة، التي تسمح بنمو الخلايا والأنسجة في الأعضاء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا