• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

الوفد الصيني يشيد بتجربة تعليمية أبوظبي ومدارسها النموذجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2007

أشار الوفد التربوي الصيني الذي يزور منطقة أبوظبي التعليمية بالتطور الأكاديمي الذي تشهده المنطقة والمدارس التابعة لها، وخاصة المدارس النموذجية التي تقدم تجربة فريدة في المنطقة تواكب التجارب العالمية في الدول المتقدمة، من حيث الرؤية والاستراتيجية، وكذلك كفاءات المعلمين والإداريين.

وأكد البروفسور ''ماجيا نفي'' ممثل المدير العام لمكتب المجلس الدولي للغة الصينية رئيس الوفد على أن تميز المشاريع التربوية في منطقة أبوظبي التعليمية يقدم صورة مشرفة حول الآفاق المستقبلية الواسعة التي يخطو نحوها التعليم في دولة الإمارات، مشيراً إلى أن الجولات الميدانية التي قام بها الوفد في مدرسة المواهب النموذجية وغيرها من المدارس عكست صورة إبداعية حول بيئة التعلم في هذه المدارس، وهي بيئة ترتقي بالإبداع وتعمل على صقل مهارات الطلبة من خلال تدريس برامج علمية حديثة وإكساب المتعلم لمهارات العصر، وخاصة المهارات القيادية، والقدرة على العمل بروح الفريق الواحد، وكذلك التواصل مع الجمهور، ومواجهة التحديات، واتخاذ القرار بصورة دقيقة استناداً إلى دراسات علمية.

وكان الوفد الصيني زار عدداً من المدارس منها الصينية واليابانية والفرنسية، بالإضافة إلى مدرسة المواهب النموذجية بحضور سعادة محمد سالم الظاهري مدير المنطقة التعليمية وعدد من القيادات التربوية في المنطقة.

ومن جانبه أشار سعادة محمد سالم الظاهري برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' لمسيرة النهضة الحضارية، والتي تشهدها الدولة في جميع المجالات، وخاصة في التعليم الذي يتصدر الأولويات الوطنية، كما أشاد بالدعم اللامحدود الذي يوليه الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم، وكذلك الدعم الذي يوليه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة نائب رئيس مجلس أبوظبي للتعليم لاستراتيجية التطوير التربوي التي تأخذ بها منطقة أبوظبي التعليمية، وهي الاستراتيجية التي تضم عدداً من المشاريع المتميزة، وتحظى بدعم من مجلس أبوظبي للتعليم،

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال