• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«أبوظبي للإسكان» يناقش مراحل تطور مشروع تأسيس «الهيئة»

هزاع بن زايد يدعو إلى بذل الجهد لتحقيق رؤية القيادة بشأن توفير الراحة للمواطنين في مجال السكن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 فبراير 2014

أبوظبي (وام) - دعا سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للإسكان، إلى العمل على تحقيق رؤية القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في توفير سبل الراحة كافة للمواطنين في مجال السكن.

جاء ذلك، خلال ترؤس سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للإسكان، اجتماع مجلس إدارة هيئة أبوظبي للإسكان الذي ناقش مراحل تطور مشروع تأسيس الهيئة والمشاريع الخاصة بإسكان المواطنين.

وأكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، في نهاية الاجتماع، ضرورة بذل مزيد من الجهود لتلبية متطلبات المواطنين فيما يخص المساكن والأراضي، والارتقاء بالأحياء السكنية التي يتم إنشاؤها حتى تحقق التواصل المطلوب بين أفراد المجتمع، ومستويات عالية من الرفاهية في مختلف الجوانب الاجتماعية والعمرانية والجمالية، موجهاً سموه بدراسة العوامل التي من شأنها أن تجعل هذه الأحياء تستوفي تطلعات السكان كافة بما يتلاءم مع البيئة والتأثيرات الاقتصادية، وما يتصل بها من تطوير البنى التحتية والمرافق الخدمية.

حضر الاجتماع، أعضاء مجلس الإدارة كل من: سعيد محمد سعيد المقبالي، وخليفة محمد حمد المزروعي، والدكتور مطر محمد سيف النعيمي، ومحمد حاجي عبد الله الخوري، وسلطان خلفان مطر الرميثي، وفلاح الأحبابي، وسيف بدر القبيسي المدير العام بالإنابة لهيئة أبوظبي للإسكان.

واستعرض الاجتماع الوضع الحالي في قطاع إسكان المواطنين وخطط التحول، علاوة على التقرير المالي لوضع الأصول والمشاريع، ومحفظة المشاريع الخاصة بإسكان المواطنين، بما فيها البنى التحتية والأراضي والمساكن الجاهزة في كل من مناطق إمارة أبوظبي.

كما تطرق الاجتماع إلى نتائج دراسة الالتزامات القانونية للوضع الحالي والتحديات والمخاطر التي تواجه عمليات قطاع الإسكان بشكل عام، مع التركيز على مساكن المواطنين، وانتهى العرض إلى التوصيات من أجل تحسين أداء القطاع ومخرجاته.

وناقش الاجتماع المشاريع السكانية في إمارة أبوظبي البالغ عددها/ 80/ مشروعاً، موزعة على المناطق في مراحل مختلفة، بجانب محفظة القروض السكانية، منها ما تمت الموافقة عليه ومنها ما هو تحت الإجراء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض