• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

الأميرة هيا تستعرض مشروعات التربية لتطوير التعليم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2007

دبي- الاتحاد: قامت حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، صاحبة السمو الملكي الأميرة هيا بنت الحسين، أول أمس بزيارة إلى ديوان وزارة التربية والتعليم في دبي، حيث كان في استقبال سموها معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم. والتقت سموها خبراء التربية في مجال التعليم بمكتب التخطيط والسياسات التابع لمكتب معالي وزير التربية حيث استمعت سموها إلى عرض مفصل حول مشروعات الوزارة لتطوير التعليم سواء تلك التي تم تطبيقها في الميدان أو الخطط المستقبلية التي يعكف الخبراء على إنجازها، والمتعلقة بالمدارس والمناهج التعليمية وطرق التدريس. وأشاد معالي وزير التربية خلال الزيارة بالاهتمام الكبير والمتواصل الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للعملية التربوية والارتقاء بالتعليم وتشجيع الطلبة والطالبات على التعلم والتفوق، مما كان له أطيب الأثر في النهوض بالمسيرة التربوية وتحقيق مستقبل أفضل للتعليم ومخرجاته.

كما أشاد معاليه بالمبادرات الكثيرة التي قدمتها وتقدمها سمو الأميرة هيا وإشرافها المباشر على الكثير من المشاريع التربوية والتعليمية في دبي واهتمامها المتواصل بدعم احتياجات المدارس الحكومية وتجهيزها بأحدث الوسائل التعليمية إضافة إلى ترميم المرافق المختلفة بها.

واطلعت سموها خلال الزيارة على معرض انتاجات الطلبة في مجال التربية الفنية الرسم والتصوير مبدية إعجابها بمواهب الطلبة، كما التقت طالبين متميزين على مستوى الدولة حصلا على جائزة حمدان بن راشد للأداء التعليمي المتميز - فئة الطالب المتميز- كما أن لديهما مشاركات ميدانية بارزة، وأنجزا عدة مشروعات ضمن متطلبات نظام التقويم الجديد الذي تم تطبيقه هذا العام لطلبة الصف الثاني عشر، حيث قدم الطالب عبدالعزيز النجار عرضاً موجزاً حول البحث الذي أنجزه حول مرض السكري وطرق الوقاية والعلاج منه، كما عرضت الطالبة عهود النعيمي من منطقة رأس الخيمة التعليمية عرضاً حول مشروع استقصاء الأغذية المناسبة لمرض الحموضة الزائدة وقرحة المعدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال