• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بالتنسيق مع النيابة وشرطة العاصمة

«بلدية أبوظبي» تصادر ثلاثة أطنان «نسوار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 يناير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

صادرت بلدية مدينة أبوظبي مؤخراً كمية كبيرة من مادة النسوار، ومواد تدخل في صناعتها تقدر بأكثر من 3 أطنان، بالتعاون مع نيابة وشرطة أبوظبي.

وقال خليفة الرميثي مدير إدارة الصحة العامة في بلدية مدينة أبوظبي إن موقع المصنع عبارة عن أرض صناعية عليها مبانٍ غير مرخصة، يسكنها أكثر من 200 عامل في بيئة تفتقر لأدنى الشروط الصحية، يستغلونها كسكن ومصنع لمادة النسوار، مؤكدا أن هذه الحملة على النسوار، ليست الحملة الأولى التي تقوم بها إدارة الصحة العامة ببلدية أبوظبي، حيث نفذت مؤخرا حملة على مزرعة بمنطقة السمحة تم استغلالها لإنتاج هذه المادة الخطيرة والسامة.

وأوضح أنه بعد مراقبة موقع المصنع، تمت عملية المداهمة، حيث تم العثور على ماكينات لخلط وفرم النسوار، ومواد أولية من الجير والأسمنت والمواد الكيمياوية الضارة بالصحة العامة، مشيرا إلى أن هذا النشاط غير شرعي ويضر بالصحة العامة لأفراد المجتمع.

وتتسبب مادة النسوار لمتعاطيها بالكثير من الأمراض، ومنها سرطان الفم والتهابات اللثة وتقرحاتها، وارتفاع الضغط الشرياني وأمراض القلب، والتقرحات الهضمية واضطرار المتعاطي للبصق المستمر، أما الأخطر فهو اعتقاد شريحة كبيرة من الشباب المدخنين أن استخدام النسوار بمثابة طريقة للامتناع عن التدخين، إضافة إلى الأضرار النفسية التي تنتج عن تعاطي النسوار ومنها إبقاء الجسم في حالة توتر نفسي، واضطراب النوم والقلق الدائم وعدم الاتزان النفسي والعصبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض