• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

مشادة كلامية بين رجل وامرأة آسيوية تتسبب في جريمة قتل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 أكتوبر 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي)

جمعة النعيمي (أبوظبي)

قررت محكمة جنايات أبوظبي تأجيل قضية قتل متهم فيها آسيويين، بحضور المتهم الأول والمتهمة الثانية، والشهود، وشهدت جلسة أمس استدعاء الطبيب الشرعي، الذي أوضح أنه بعد فحص أداة القتل «سكينة حادة» تبيّن أن التقرير الذي ورد في محضر الشرطة، مطابق لما جاء في ملف القضية، لافتا إلى أن المجني عليه قتل متأثرا بجراح نتجت عن عدة طعنات في «البطن والصدر والرئة اليمنى والكبد» أدت إلى وفاته. وبسؤال محامي الدفاع عن المتهم الأول، أن المجني عليه خضع للجاني، أجاب الطبيب الشرعي أنه بحسب اعتقاده تم فحص المتهم الأول، وتبيّن وجود خدوش على أذنيه وكدمات على جسمه، إذ استنتج من ذلك، إلى وجود مشاجرة مع اشخاص آخرين، وأحضر الشاهد من الشرطة، وأجاب بأنه ضابط تحريات، وأكد أن المتهم الأول كان بجوار المتهمة الثانية في السكن وأنه يوم الواقعة دخل معها في حديث واصطحبته المتهمة الثانية إلى غرفة النوم في الوقت الذي كان ابنه الصغير نائما في عربة الأطفال في الممر، وبعد فترة زمنية تصل إلى قرابة 20 دقيقة رغب المتهم الأول في الخروج، لكن المتهمة الثانية رفضت، وحصلت مشادة كلامية وخرج المتهم الأول، وصرخت المتهمة الثانية طالبة النجدة من نافذة غرفتها، وشاهد حارس البناية المتهم الأول عائدا إلى شقة المتهمة الثانية، طالبا بقية ملابسه ومفاتيح شقته. كما قالت المتهمة الثانية أنها تعرضت لاعتداء من المتهم الأول.

واضاف ضابط الشرطة «شاهد» أن المتهم الأول تعرض لاعتداء وضرب مبرح من قبل 3 أشخاص انهالوا عليه بالضرب، فما كان من المتهم الأول إلا أن توجه إلى مطبخ مسكنه، وقام بطعن الشاهد الأول «المجني عليه» عدة طعنات أدت إلى قتله إلى جانب طعنه للشاهد الثاني طعنة واحدة، الذي كان يحمل ابن المتهم. وأوضح الشاهد أن تصرفات المتهم الأول، كانت عن قصد ولم تكن دفاعا عن نفسه، وأنه عند وصوله لمكان الحادثة كان المجني عليه يتلقى الاسعافات الأولية وتم نقل الشاهد الثاني إلى المستشفى.

وعند سؤال الدفاع، أجاب الضابط أنهم استخدموا كل الامكانيات الموجودة في القضية لمدة أسبوعين، مضيفا أن ما حصل بين المتهمين في الشقة يدعو إلى معرفة ما حصل من الأمور الخارجية، واوضح بأنه تم تحرير بصمات سكينتين حادتين ملوثتين بالدم، وعند سؤال الدفاع عن وجود 4 سكاكين، أكد المتهم الأول استعماله لسكينتين وأنه لايعلم بوجود سكاكين أخرى، وأوضح شاهد من الشرطة أنه وجد المتهم الاول في حالة هادئة جدا مضيفا أنه كان مكبلا من قبل شرطة الشعبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض