• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

كالديرون يحذر من لقاء «الصقور»

العامري: «الفهود» يحصد جملة مكاسب من مباراة «الخماسية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 أكتوبر 2015

علي معالي (دبي)

عبر محمد علي العامري المدير التنفيذي لنادي الوصل عن سعادته بما قدمه «الفهود» أمام الفجيرة، مؤكداً أن الفريق لعب 55 دقيقة فقط، بواقع أول 10 دقائق من الشوط الأول، بالإضافة إلى الشوط الثاني بأكمله، وأن هناك الكثير من الإيجابيات التي حققتها المباراة، والتي وصل عددها إلى 5 مكاسب منها، حصد 3 نقاط مهمة في توقيت مهم للغاية أيضاً، وأداء جميل في 55 دقيقة، أضف إلى ذلك عودة سالم عبدالله بمنتهى القوة، حيث مع نزوله تغير سير الأحداث في أرض الملعب، ومعه محمد جمال، والمكتسب الخامس والمهم من وجهة نظري يكمن في عودة البرازيلي فابيو ليما إلى سابق مستواه من القوة والمهارة والتهديف، وقدم اللاعب في الموسم الماضي كل شيء جميل في عالم الكرة من تهديف وتمرير ودفاع وهجوم في الوقت نفسه، وأمتع الجميع في استاد زعبيل بما قدمه أمام الفجيرة سواء بالتهديف أو مساعدة زملائه في التهديف كذلك.

وقال: يظل البرازيلي إيدجار غير مرض لجماهير الوصل، وتنتظر منه الكثير، رغم أنه يبذل جهداً كبيراً، سواء في التدريبات أو المباريات، ويريد أن يقدم شهادة ميلاد حقيقية له مع جمهور الوصل العاشق للكرة، ونطلب منه المزيد في الفترة المقبلة، ونتعامل بشكل ذكي في الفترة الحالية مع الأحداث من خلال وضع كالديرون خطة كل مباراة بمباراتها فقط.

وعما إذا توقع فوز الوصل بخماسية، رغم انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي، قال العامري: بصراحة شديدة توقعت أن يختلف الأداء، وأن نسجل أهدافاً، ولما جاء الهدف الثاني توقعت أننا سوف نسجل عدداً مناسباً من الأهداف، وهدف الفجيرة الوحيد جاء عندما كان الوصل متقدماً بهدفين، ما جعلني أشعر بالقلق، لكن الهدف الثالث منحني الثقة الكاملة في تحقيق الانتصار، وعلينا أن نستمر في العطاء القوي، وحصد أكبر عدد من النقاط، وننظر إلى أن يكون «الأصفر» ضمن فرق المقدمة، والفريق بدأ بصورة جيدة أمام الفجيرة، ومال نسبياً إلى الاستعراض، وهو ما جعل المنافس في النصف الأخير من الشوط الأول يتشجع علينا ويهاجم مرمانا بسبب حدوث التفكك في خطوطنا سريعاً، وليس هناك مشكلة أن نخسر النتيجة، ولكن أن نؤدي داخل الملعب، ولم يخيب الفريق ظننا وثقتنا به.

من ناحية أخرى يؤدي الوصل تدريبه الأخير اليوم على أن يدخل المعسكر المغلق حتى الانتهاء من مباراة الإمارات، والتي يوليها الجهاز الفني اهتماماً كبيراً.

وتحدث كالديرون مع اللاعبين عن المباراة محذراً إياهم من التخاذل، وطالبهم بالاستمرار في العطاء بقوة، مثلما كان الحال في الشوط الثاني أمام الفجيرة، وضرورة التركيز الكامل لأن «الصقور» من الفرق القوية، وخارج من انتصار هو الآخر، ومعنويات لاعبيه مرتفعة.

شاهد كالديرون مع جهازه المعاون مباراة الإمارات الأخيرة، ويضع اليوم بناء على ما شاهده خطة المباراة والتشكيلة المناسبة للموقعة المقبلة التي يبحث فيها جهاز «الإمبراطور» عن العودة بالنقاط كاملة حتى يستمر منافساً على المقدمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا