• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تريليون يورو فاتورة الصادرات الألمانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 أكتوبر 2015

برلين (د ب أ)

تواصل الشركات الألمانية تحقيق أرقام قياسية في مجال الصادرات، وفقا لما أعلنه اتحاد (بي جي ايه) الألماني لقطاع تجارة الجملة والتجارة الخارجية والخدمات أمس.

وأعلن اتحاد (بي جي ايه) عن رفع لتوقعاته الخاصة بقيمة الصادرات الألمانية في العام الحالي إلى نسبة وصلت إلى 6% لتصل إلى 1091 مليار يورو. وكانت التوقعات السابقة، التي أعلن عنها الاتحاد في ربيع العام الحالي، أشارت إلى أن نسبة الارتفاع في قيمة الصادرات الألمانية هذا العام ستبلغ 4٫5%.

وفي المقابل، توقع اتحاد (بي جي ايه) ارتفاع الواردات في العام الجاري بنسبة 4% لتصل إلى 947 مليار يورو.

من جانبه، قال انتون بورنر، رئيس الاتحاد في برلين أمس، إن حجم التجارة الخارجية لألمانيا تجاوز كل التوقعات، وذلك على الرغم من كثرة أحجار العثرة في طريقها.

وتابع بورنر:«لا ينبغي للأرقام الجميلة أن تخدعنا»، مشيرا إلى أن انخفاض أسعار النفط والسياسة المالية الفائقة المرونة للبنك المركزي الأوروبي يمثلان الدافع لهذه النتائج. وحذر في هذا الإطار من تأثير الخلافات السياسية داخل أوروبا على وتيرة الصادرات، ووصف القضايا غير المحلولة والمتعلقة بأزمة الديون السيادية لبعض الدول وأزمة اللاجئين بأنهما يمثلان «محفزا للحريق» بالنسبة للصادرات.

تجدر الإشارة إلى أن فاتورة الصادرات الألمانية كانت سجلت في النصف الأول من العام الحالي ارتفاعا بنسبة 6٫9% لتصل إلى 595 مليار يورو، ولا تزال دول الاتحاد الأوروبي وبقية دول أوروبا تمثل أهم أسواق المبيعات للمنتجات الألمانية فثمة طلب قوي على البضائع والخدمات الألمانية في كل من إسبانيا والبرتغال وإيطاليا وفرنسا.

وتابع بورنر أن الوضع في روسيا يعد «كارثيا» بسبب الصراع الأوكراني. وقال إن «روسيا حطمت الكثير من الخزف»، وسيستغرق الأمر من سنوات إلى عقود حتى تتمكن موسكو من إصلاح انهيار الثقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا