• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«بي بي» البريطانية تتوقع عهداً جديداً من الإنتاج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 أكتوبر 2015

لندن (رويترز)

قال الرئيس التنفيذي لشركة بي.بي، أمس، إن شركته تستعد لدخول عهد جديد من النمو بعد تسوية معظم تكاليف حادث تسرب النفط في خليج المكسيك عام 2010، متوقعا أن يزيد إنتاج الشركة 800 ألف برميل يوميا بحلول 2020 من مشروعات في مناطق من بينها، مصر وسلطنة عمان.

وقال دادلي « يمكن لشركة بي.بي الآن أن تكون أكثر من مجرد شركة نفط عادية، وأن تقوم بما تقوم به شركات النفط والغاز»، حتى وإن كانت الشركة تتهيأ لمواجهة فترة طويلة من انخفاض أسعار النفط. وأضاف «أنا سعيد جدا بذلك»، وجاءت تصريحات دادلي، عقب إعلان شركة النفط والغاز البريطانية عن تحقيق أرباح أعلى من المتوقع في الربع الثالث وإجراءات جديدة لخفض التكلفة.

ووافقت «بي.بي» هذا الشهر على دفع غرامات بقيمة أكثر من 20 مليار دولار لتسوية جميع الدعاوى القضائية تقريبا المتعلقة بحادث تسرب النفط. وقال الرئيس التنفيذي «نستعد الآن لدخول عهد جديد، فذلك يسمح لنا الآن وللمرة الأولى في خمس سنوات بالتخطيط لمستقبل الشركة».

وبلغ إجمالي فاتورة «بي.بي» لتكاليف العقوبات الجنائية والمدنية وعمليات التطهير نحو 55 مليار دولار. وقال دادلي، إن الشركة قد تتحمل المزيد من التكاليف، وذكر أن الشركة يمكنها الآن التركيز على نمو الإنتاج المتوقع أن يزيد بمقدار 800 ألف برميل يوميا، بحلول 2020 من مشروعات في أذربيجان ومصر وسلطنة عمان وبحر الشمال وخليج المكسيك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا