• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

ختام بطولة مدارس العين للشطرنج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2007

اختتمت في نادي العين للثقافة والشطرنج المرحلة النهائية من بطولة مدارس العين للشطرنج والتي نظمها نادي العين للثقافة والشطرنج في صالة النجم العالمي سعيد احمد سعيد، وشهدت البطولة اقبالا شديدا من كافة المراحل التعليمية حيث شارك فيها ما يزيد عن مئة وثلاثين طالبا وطالبة من المدارس الحكومية والخاصة تم تقسيمهم الى خمس فئات حسب المراحل الدراسية، ففي بطولة الطالبات تصدرت الطالبة غادة خليفة من مدرسة العالمية الخاصة بعد فوزها على اليازيه الدرمكي من ثانوية المريجب والتي احتلت المركز الثاني.

وأما في فئة الثاني والثالث الإعدادي فقد تصدرت الترتيب الطالبة خلود محمد الراشدي من مدرسة الشيم بعد فوزها على شقيقتها عائشة، وفي فئة السادس الابتدائي والأول الاعدادي فازت بالمركز الأول آلاء خليل من مدرسة الحمدانية تلتها نسمة ياسر من مدرسة الصفوة، وفي فئة الرابع والخامس الابتدائي فازت بالمركز الأول هبة الأرغا من مدرسة الحمدانية تلتها ريم القرعان من مدرسة عين الخليج بالمركز الثاني، وفازت بفئة الثالث الابتدائي الشيخة اليازية بنت سعيد بن طحنون آل نهيان من مدرسة اللآلئ النموذجية، بينما فازت همسة السيد من مدرسة عين الخليج بالمركز الأول في المرحلة الابتدائية الدنيا.

وفي بطولة الأولاد كانت المنافسة كبيرة وخاصة في المرحلة الثانوية لكن الطالب هيثم سالم العامري من مدرسة شخبوط بن سلطان حسمها وفاز بالمركز الأول تلاه في المركز الثاني الطالب خليل سعد خليل من مدرسة خليفة بن زايد الثانوية، وأما في فئة الثاني والثالث الإعدادي فقد فاز بالمركز الأول الطالب هاشم الأرغا من المعهد الإسلامي بينما احتل المركز الثاني اسامة يوسف الصمادي من مدرسة سلطان الثانوية، وفي فئة السادس الابتدائي والأول الاعدادي فاز الطالب ايريك البيه من مدرسة المستقبل الدولية بالمركز الأول تلاه بالمركز الثاني معاذ سلطان من مدرسة الهير، وفي فئة الرابع والخامس الابتدائي فاز عبدالعزيز عادل بالمركز الأول تلاه سالم خليفة وكلاهما من مدرسة الهير، وفي فئة الأول للثالث الابتدائي فاز بالمركز الأول محمد هاني من مدرسة الطيبة الخاصة تلاه مالك عماد من مدرسة ابن خلدون في المركز الثاني، وقد تأهل الأوائل للعب في نهائي بطولة مدارس الدولة والتي ستقام بدبي في النصف الثاني من الشهر الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال