• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

كوريا في المركز الثاني والروسي ينتزع الثالث

اليابان بطل الفردي في مونديال الشباب للجودو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 أكتوبر 2015

محمد سيد أحمد (أبوظبي) ضمن منتخب اليابان لقب الفردي في بطولة العالم لشباب آيبيك للجودو ‪2015‬ التي نظمها اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينج، برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي والتي شهدت مشاركة ‪82‬ دولة. وأكد المنتخب الياباني صدارته على مستوى فردي البطولة التي أسدل الستار عليها مساء أمس بمنافسات الفرق، في صالة آيبيك أرينا بمدينة زايد الرياضية، بعد أن حصد 12 ميدالية عبارة عن 6 ذهبيات و4 فضيات وبرونزيتين. وحافظ المنتخب الكوري الجنوبي على المركز الثاني، في الترتيب العام للفردي، بـ5 ميداليات عبارة عن ذهبيتين وفضية وبرونزيتين، فيما انتزع المنتخب الروسي المركز الثالث من نظيره الجورجي بثلاث ميداليات «ذهبيتين وفضية»، بينما توقف رصيد منتخب جورجيا الرابع عند أربع ميداليات «ذهبية وفضيتين وبرونزية»، وبقي منتخب هولندا خامسا برصيد ذهبية وميدالية برونزية واحدة، وتراجع الكازاخستاني إلى المرتبة السادسة، في مفاجأة غير متوقعة للقدرات الكبيرة التي يتمتع بها، وذهب المركز السابع إلى كرواتيا الذي تقدم من الصفوف الخلفية وحصل على ميدالية ذهبية، عبر لاعبته ماتيك برايتا في منافسات وزن تحت 78 كجم بعد 15 ثانية فقط من بداية المباراة بفوزها في المباراة النهائية على السلوفانية براتيسلافا أبوتكار التي انفجرت بالبكاء لضياع أول ميدالية ذهبية لبلادها على مستوى السيدات. وتراجع المنتخب المجري إلى المركز الثامن برصيد ذهبية واحدة، وبقي منتخب كوسوفو في المركز التاسع برصيد ذهبية واحدة، أما المركز العاشر فقد احتله المنتخب البرازيلي الذي أحبط جماهيره بحصوله على فضيتين و3 ميداليات برونزية، ويليها في جدول الترتيب على التوالي منتخبات سلوفينيا، إسبانيا، منغوليا، رومانيا، فرنسا، ألمانيا، أوكرانيا، أذربيجان، ودخلت قائمة الشرف بالميداليات بريطانيا برصيد برونزية واحدة، ثم بولندا في المركز العشرين، ثم كوبا، البرتغال برصيد برونزية واحدة. وودعت جميع المنتخبات العربية البطولة بدون تحقيق أي ميدالية، لكن بالرغم من ذلك فقد تألقت بعض الأسماء العربية الصاعدة من الشباب خلال المنافسات، ولعب فارق الخبرة واختلاف مدارس التدريب والقوة البدنية دوراً في عدم تتويج هذه المستويات بالوصول إلى منصة التتويج. وفي ختام منافسات الليلة قبل الختامية تم تتويج الفائزين الثلاثة الأوائل بمشاركة ناصر التميمي أمين صندوق الاتحاد الدولي للجودو مدير بطولة العالم، والدكتور عمر بن لحة الشحي عضو الاتحاد رئيس لجنة الاستثمار وعدد من أعضاء الاتحاد الدولي ورؤساء الوفود المشاركة. من جهة أخرى وصل البلاد المجري ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي للجودو الذي تأخر وصوله إلى أمس، وكان في استقباله بالمطار ناصر التميمي أمين صندوق الاتحاد الدولي للجودو مدير البطولة ولجنة العلاقات العامة بالاتحاد، وأبدى رئيس الاتحاد سعادته للنجاح الكبير الذي حققته بطولة العالم لشباب آيبيك للجودو والذي اطلع عليه من خلال متابعته اليومية للتقارير ومن موقع الاتحاد بالشبكة الإلكترونية، مؤكداً قدرة الإمارات على استضافة وإنجاح كافة الأحداث والمناسبات الرياضية لتوفر البنية التحية واهتمام المسؤولين بأهمية الرياضة، متمنياً أن تشهد البطولة المقبلة (جراند سلام أبوظبي) ميلاد لاعبين جدد يكون لهم شأن في أولمبياد ريو 2016. من جهة ثانية بدأت المنتخبات المشاركة في بطولة آيبيك الجراند سلام للجودو وصولها البلاد استعداداً للتحدي الجديد والتي تنطلق منافساتها في العاشرة من صباح يوم بعد غد، وتخلفت بعض المنتخبات التي شاركت في بطولة العالم للشباب، للمشاركة فيها. يذكر أن بطولة الجراند سلام سيشارك فيها 12 منتخباً عربياً، الإمارات والأردن والسعودية وقطر والكويت واليمن وتونس والمغرب والعراق وسوريا ولبنان والجزائر. إلى ذلك، أكدت الفرنسية سيفيرين فادنهن بطلة العالم السابقة ودورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2000 في سيدني، مدربة منتخب فرنسا المشارك في البطولة، أن مونديال الشباب في أبوظبي جاء رائعا وقدم العديد من المواهب التي ذكرتها بمشاركاتها عندما كانت في هذه الفئة العمرية. وقالت: أتذكر كل لحظة خلال مراسم تلك البطولات عقب التتويج وانتظار فحص المنشطات لكي لا يضيع حلم بلدي بالفوز بذهبية تمثل الكثير للرياضة الفرنسية، وكنت أنتظر بخوف وشوق تأكيد فوزي وأتصفح منفردة عقب التتويج رسائل التهاني التي تصلني تباعا بشيء من الفرح والخوف حتى لحظة اعتماد فوزي بالذهب، إنها لحظات تاريخية لا يشعر بها إلا من عاشها. وأضافت: شهدنا قبل الوصول إلى الإمارات الرائعة بطولة الجراند سلام التي اختتمت مؤخرا في فرنسا والتي قدمت 11 لاعبا ولاعبه على المستوى الاولمبي، ورياضة الجودو الأولمبية من أمتع الألعاب الفردية القتالية وعلى الرياضيين الناشئين الصاعدين التحلي بالصبر والبحث عن الاحتكاك لاكتساب الخبرة دون الندم علي ما ضاع او ذهب وعلي الجميع ان يفتخروا بارتداء شعار أوطانهم، وعلينا ان نأخذ العبرة والقدوة ببطلة كوسوفو كراسنيكي الفائزة بذهبية بلادها والتي تشارك علي حسابها لترفع علم بلادها في كل بطولة والتي أحرزت البرونزية في بطولة فرنسا إلا أنها نجحت في الفوز بالذهبية في أبوظبي لتفرح شعبها الذي لا يعرف الكثير عن الجودو، كذلك اللاعب الهولندي فرانك الذي توج في أبوظبي. ترويسة شهد ختام منافسات الفردي في الأوزان النهائية تشجيعاً كبيراً من الجمهور الذي امتلأت به صالة ايبيك ارينا، وتنافساً كبيراً عكس الكثير من جماليات لعبة الجودو. سيارتان وجوائز قيمة للجماهير أبوظبي (الاتحاد) أعلن محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة آيبيك الجراند سلام للجودو بأن الجوائز النقدية للبطولة تصل إلى 154 ألف دولار حسب لائحة الاتحاد الدولي، وستكون هناك جوائز يومية قيمة. وسيبدأ السحب على الجوائز في افتتاح البطولة مساء الجمعة، بتقديم سيارة نيسان بترول، فيما سيتم تقديم الثانية في ختام البطولة مساء الأحد، والسيارتان مقدمتان من مجلس أبوظبي الرياضي. عمر بن لحة: الشحي: الدعم وتراكم الخبرات وراء التنظيم الجيد أبوظبي (الاتحاد) أشاد الدكتور عمر بن لحة الشحي عضو مجلس إدارة اتحاد المصارعة والجودو رئيس لجنة الاستثمار بالنجاح الكبير الذي حققته استضافة مونديال الشباب للجودو لأول مرة تحت رعاية كريمة ودعم لا محدود من القيادة الرشيدة لقطاع الشباب والرياضة مما أسهم في إعلاء اسم الإمارات في مختلف وسائل الإعلام العالمية التي أشادت بالبنية التحية الحضارية للإمارات. وقال: التنظيم وجد إشادة من كل الوفود المشاركة ورجالات الاتحاد الدولي للجودو بفضل الإعداد الجيد للبطولة من قبل اللجنة المنظمة العليا برئاسة محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس الاتحاد ومتابعة ناصر التميمي أمين صندوق الاتحاد الدولي للجودو مدير البطولة والكادر المساعد، وبالرغم من محدودية عدد أفراد اللجنة المنظمة، إلا أن تراكم الخبرات ومعرفة كل عضو بواجباته ساهم في انسيابية العمل بشكل رائع كان حديث ضيوف البلاد من الأشقاء والأصدقاء فاستحق الجميع التهنئة على هذه الجهود.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا