• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

روائح جثث متعفنة في شوارع بور

جيش جنوب السودان يستعيد مدينة لير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 فبراير 2014

جوبا (وكالات) - اعلن المتحدث باسم المتمردين، امس، ان القوات الحكومية في جنوب السودان استعادت مدينة لير التي يتحدر منها زعيم التمرد نائب الرئيس السابق رياك مشار في ولاية الوحدة النفطية في الشمال.

وقال المتحدث لول رواي كوانج في بيان إن القوات الحكومية وميليشيا حليفة لها «دخلت مدينة لير في الأول من فبراير 2014 ودمرت كل ما كان في طريقها». وأضاف أن قوات الرئيس سلفا كير «احرقت مدينة لير بكاملها وكل القرى المجاورة». لكن منظمة أطباء بلا حدود غير الحكومية ذكرت الجمعة أن احدى فرقها المحلية لجأت إلى الأدغال مع «عشرات المرضى الأسوأ حالة في مستشفى لير» لأسباب أمنية.

وأضافت أن «المرضى الآخرين الذين هم في حالة صحية افضل للتنقل وحدهم فروا أيضا ولم يعد هناك أي مريض أو موظف في مستشفى لير». واتهم المتحدث القوات الحكومية بمطاردة النساء والأطفال والمسنين الذين لجؤوا إلى الأدغال أو إلى المناطق القريبة، لقتلهم.

وأضاف أن «تدمير مدينة لير ليست لها أهمية استراتيجية أو عملانية أو تكتيكية». واشار تقرير لوكالة فرانس برس ان روائح جثث متعفنة وبقايا اغراض متناثرة لم تشأ موجات متعاقبة من اللصوص سرقتها، هذا كل ما بقي في مدينة بور المغبرة التي انتقلت السيطرة عليها من قوات الحكومة إلى المتمردين وبالعكس اربع مرات خلال اقل من شهرين في جنوب السودان.

وتتكوم على الارصفة الواح معدنية محطمة، هي على ما يبدو بقايا منصات في السوق.

وفي الشارع تتراكم اغراض متناثرة لم يأبه بها اللصوص، هي كناية عن ثياب ممزقة وصناديق كرتون واحذية من البلاستيك. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا