• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

95 قتيلاً وجريحاً بمذبحة المتنبي في بغداد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2007

بغداد - الاتحاد ، وكالات الأنباء: أكدت وزارة الداخلية العراقية ان قواتها اعتقلت ''رئيس'' ما يسمى ب''دولة العراق الإسلامية'' للمنطقة الشمالية و5 من مساعديه ،في عملية نفذتها أمس الأحد الأول قرب الضلوعية بينما قتل ما لا يقل عن 30 شخصا وأصيب 65 بانفجارسيارة مفخخة في شارع المتنبي العريق وسط بغداد. وقال العميد عبد الكريم خلف المتحدث باسم الداخلية العراقية أمس ان قوة من الشرطة والجيش ألقت القبض على محارب عبد الله الجبوري رئيس ''دولة العراق الإسلامية'' خلال عملية عسكرية كبيرة نفذتها القوات العراقية في منطقة البساتين شرقي الضلوعية، مشيرا إلى ان العملية أسفرت عن اعتقال 5 من مساعدي الجبوري الذي يعد أبرز مساعدي أبوعمر البغدادي الذي يصنف على انه أمير الدولة المزعومة ومرشدها الروحي وكان يرأس قبل ذلك ما يعرف بـ''مجلس شورى المجاهدين'' في الفلوجة عام 2004 . وتضع وزارة الداخلية العراقية هذا الإنجاز لقواتها في إطار الرد على قيام جماعة تنتمي للدولة المزعومة، بقتل 14 من رجال الشرطة العراقية انتقاما لصابرين الجنابي التي ادعت ان ضباطا من قوات حفظ النظام قاموا باغتصابها.

من جانب آخر قتل 30 شخصا وإصابة 65 آخرين بينهم نساء وأطفال بانفجار سيارة مفخخة قرب جامع الحيدرخانة في شارع المتنبي الواقع ضمن منطقة باب المعظم بشمال بغداد على الجانب الشرقي لنهر دجلة.

ويعد شارع المتنبي أقدم سوق للكتب في مدينة بغداد حيث تقع عشرات المكتبات التي تعرض كتبا متنوعة على أبوابها التي يرتادها مئات العراقيين يوميا. كما أدى هجوم نفذه انتحاري بواسطة سيارة مفخخة واستهدف نقطة للتفتيش بحي العدل غرب بغداد، إلى مقتل أحد عناصر الشرطة وإصابة آخر. وأعلنت الشرطة مقتل 5 أشخاص وإصابة 12 آخرين بنيران مجهولين استهدفت عددا من الزوار الشيعة المتوجهين سيرا على الأقدام لزيارة كربلاء قبل مغادرتهم بغداد. وفي بعقوبة، أعلن مصدر أمني مقتل 4 من الشرطة بنيران مسلحين ، كما أصيب اثنان من المدنيين بحادث منفصل. من جهة أخرى، أعلنت وزارة الدفاع مقتل 8 إرهابيين واعتقال 46 آخرين على يد قواتها في الموصل وديالى وصلاح الدين وكركوك خلال ل24 ساعة الماضية. كما تم اعتقال 14 في بغداد و12 آخرين في الأنبار. كما تم اعتقال 25 مطلوبا للسلطات الأمنية في قضاء بيجي بعملية عسكرية مشتركة بدأت منذ أمس الأول.

وأفاد بيان لوزارة الدفاع أمس أن عمليات أمنية خلال الساعة ال24 الماضية أسفرت عن مقتل 8 أشخاص وإلقاء القبض على 172 آخرين بينهم 46 إرهابيا.

وفي تطور آخر، نجا كبير كوران نائب مسؤول مركز تنظيمات الموصل للاتحاد الوطني الكردستاني من محاولة اغتيال تعرض لها أمس بينما كان متوجها للمشاركة في حفل خاص بمناسبة شفاء الرئيس طالباني.كما هاجم مسلحون أمس عددا من المدنيين قرب جسر الجادرية وسط بغداد مما أدى لمقتل 3 وإصابة 11 آخرين. وفي السياق ذاته قتل 4 من الشرطة بهجوم مسلح بقضاء. كما قتلت امرأتان وأصيب رجل جراء سقوط قذيفتي هاون على قرية في جنوب قضاء الخالص بينما لقي 4 أشقاء بالموصل حتفهم بنيران مسلحين.

وأعلنت السلطات العراقية عن العثور على 32 جثة مجهولة الهوية في أنحاء متفرقة من البلاد. إلى ذلك أعلن الجيش الأميركي أمس أن أحد جنوده قتل خلال عملية قتالية بالأنبار.