• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تتضمن 8 أفلام

«دبي السينمائي»يكشف الدفعة الثانية من الأفلام المشاركة في «المهر القصير»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 أكتوبر 2015

مسعود أمرالله

دبي (الاتحاد) كشف «مهرجان دبي السينمائي الدولي» آخر ثمانية أفلام مشاركة في مسابقة «المهر» للأفلام القصيرة، ليصل مجموعها إلى 15 فيلماً مشاركاً في مسابقة دورته الـ12. وتسعى المسابقة لتقديم ودعم المواهب الإقليمية من خلال توفير منصة مهمة لعرض أفلامهم المتنوعة، كاشفة بذلك عن التميز والإبداع السينمائي العربي. ومنذ إطلاقها في العام 2006، اكتسبت مسابقة «المهر» مكانةً واعترافاً ملحوظين في قطاع السينما، وأصبحت داعمةً لهذا القطاع، مقدمة مجموعة من أفضل الأفلام من العالم العربي ومانحة المخرجين العرب فرصة مهمة في مسيرتهم المهنية، حيث يُشارك الفيلم الفائز في المسابقة، في الترشيح لجوائز الأوسكار للعام 2017. الحقل القرمزي الدفعة الثانية من الأفلام المشاركة في مسابقة «المهر» ، تشمل فيلم «الحقل القرمزي» للمخرج الفلسطيني نصري حجّاج في عرض عالمي أول، وسبق له الفوز بجائزة «المهر» في فئة الأفلام الوثائقية في العام 2007. يحكي «الحقل القرمزي» قصة شاب فلسطيني سوري لاجئ، قرر الفرار من سوريا بعد أن مزقتها الحرب، بحثاً عن حياة أفضل، ويهدف إلى تعريف العالم بما يجري في سوريا، والآثار المترتبة من أزمة اللاجئين على جميع الدول المستضيفة . ويعرض المخرج التونسي جميل النجّار في عرض عالمي أول فيلم «غصرة»، الذي يتناول حكاية مواطن بسيط يعمل سائق سيارة أجرة، ينزل من سيارته لقضاء حاجته وسط الطبيعة لتصادفه العديد من الأحداث غير المتوقعة. فيلم صامت ويشارك المخرج الأردني يحيى العبدالله بفيلم صامت يعرض للمرة الأولى عالمياً بعنوان «الطابق الخامس غرفة رقم 52»، وفيه يتناول قصة فتاة وحيدة تبحث عن الغرفة رقم 52، لتلتقي فيها بعامل بناء. ويُذكر أن المخرج العبدالله حصل في دورة المهرجان العام 2012 بعدة جوائز، عن فيلمه «الجمعة الأخيرة»، تضمنت جائزة «لجنة التحكيم الخاصة» و«أفضل ممثل» و«أفضل مؤلف». أما المخرج باسل خليل، فيعرض فيلمه «السلام عليك يا مريم» في «مهرجان دبي السينمائي الدولي» بعد مشاركته في المسابقة الرسمية للفيلم القصير في مهرجان كان السينمائي، وفوزه في مهرجان «غرونوبل للأفلام القصيرة»، ومهرجان «بالم سبرينغز السينمائي الدولي» هذا العام. يشارك خليل بفيلمه الجديد الذي تدور أحداثه في منطقة مرصودة للصمت والعزلة وحقول الألغام في الضفة الغربية، حيث تعمل خمس راهبات في دير «راهبات الرحمة». مشاكل المجتمع وفي سعي «مهرجان دبي السينمائي الدولي» لعرض مشاكل المجتمع بطابع سينمائي، سيقدم فيلم «مريم» للمخرجة السعودية فايزة أمبا في عرضه الدولي الأول. تجري أحداث الفيلم في العام 2004 عندما وافقت فرنسا على قرار منع ارتداء أي رمز ديني في المدارس الحكومية. وُلدت مريم في فرنسا من أبوين عربيين، وبدأت حديثاً بارتداء الحجاب، بعد أداء مناسك الحج مع جدتها. في بداية العام الدراسي، تتظاهر مريم بأن القانون غير موجود ولا تريد الاعتراف به، لذا كان عليها أن تتخذ قراراً. تبدأ الأمور بالتعقيد عندما يظهر كريم، وهو شاب يتمتع بشعبية في المدرسة، ويظهر اهتمام متبادل بينهما. تصل الأمور إلى ذروتها عندما يصل الموعد النهائي لخلع الحجاب أو مواجهة الطرد، ونهاية علاقتها مع كريم. ويعود المخرج المصري والفائز من قبل بـ«جائزة المهر» شريف البنداري، ليقدم فيلمه الجديد «حار جاف صيفاً» في أول عرض عالمي. يروي الفيلم القصير رحلة رومانسية تبدأ عندما يلتقي شخصان وحيدان بالصدفة في يوم صيفي في القاهرة، وتنتهي القصة بتقربهما أكثر، الفيلم من بطولة محمد فريد وناهد السباعي ودينا ماهر. مجريات التاريخ فيلم «في المستقبل.. أكلوا من أفخر أنواع البورسلين»، يعرض للمرة الأولى عالمياً، وهو من إخراج لاريسا صنصور وسورين لاند، ويسلط الضوء على الصراع الحالي في فلسطين، في محاولة للتأثير على مجريات التاريخ ودعم قضية الوطن الضائع. وتقدم المخرجة المغربية مريم توزاني فيلمها القصير «آية مشت البحر» في عرضه العالمي الأوّل، ويروي الفيلم قصة الطفلة آية «10 أعوام» التي أجبرت على تحمل مسؤوليات كبيرة من خلال عملها خادمة في الدار البيضاء، ورغم ذلك فإنها لا تتوقف عن أحلامها بالعودة إلى قريتها مع اقتراب العيد. مفاهيم جديدة وبمناسبة عرض هذه المجموعة الرائعة والمتنوعة من الأفلام القصيرة ضمن «مهرجان دبي السينمائي الدولي» في مسابقة «المهر القصير»، صرّح مسعود أمرالله آل علي، المدير الفني لـ«مهرجان دبي السينمائي الدولي»، أن التنوع الثقافي هو جزء لا يتجزأ من نجاح المهرجان. وقال: «تجذب مسابقة المهر القصير سنوياً عدداً أكبر من المخرجين الموهوبين، والمفاهيم الجديدة والمثيرة التي تقدم منظوراً حديثاً لصناعة السينما. ويُعدّ الإبداع والتنوع الذين نراهما في هؤلاء المخرجين دليلاً على سعي هذه المواهب للوصول إلى النجاح. نحن على ثقة تامة بأن الأعمال المميزة المشاركة في مسابقة المهر القصير ستنال إعجاب واهتمام الجمهور».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا