• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

العثور على نفق قرب مقر لـ فتح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2007

رام الله- ''الاتحاد'' والوكالات: أعلنت مصادر فلسطينية أمس، أن الأجهزة الأمنية عثرت على نفق بالقرب من مقر قيادة حركة ''فتح'' في منطقة بيت لاهيا بمحافظة شمال غزة، وقالت المصادر في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): ''إن النفق تم حفره بالقرب من بئر مياه تابعة لبلدية بيت لاهيا، ويمتد النفق باتجاه الشارع الرئيس الواصل بين بلدة بيت لاهيا ومنطقة مشروع بيت لاهيا، على بعد أمتار قليلة من مكتب إقليم حركة فتح في شمال غزة، وهي الطريق التي يسلكها في العادة قياديون من الحركة والقيادي في (كتائب شهداء الأقصى) سميح المدهون عند خروجه من منزله، الذي يبعد مئات الأمتار عن مكان حفر النفق''.وكانت الأجهزة الفلسطينية قد فجرت قبل نحو شهر، ثمانية أنفاق في قطاع غزة زرعت فيها متفجرات، واتهمت ''فتح'' آنذاك حركة ''حماس'' بالوقوف وراء ذلك الأمر تمهيداً لاغتيال قياديين في صفوفها، ولكن المتحدث باسم ''حماس'' فوزي برهوم نفى هذه الاتهامات، مؤكداً ''أن الهدف منها الإساءة إلى المقاومة''.

ومن جهة أخرى، أكدت حركة ''حماس'' أن حركة ''فتح'' ارتكبت تجاوزات تمثلت بالاعتداءات الميدانية والتحريض الإعلامي، وذلك منذ توقيع اتفاق مكة المكرمة وحتى 28/2/2007 م وقالت: ''إنها رصدت الحركة حوالي 15 اعتداءً واعتبرت هذه التجاوزات انتهاكاً صارخاً لاتفاق مكة المكرمة''.

ولفتت الحركة إلى أن تصريحات الناطقين في ''فتح'' بالالتزام بالاتفاق وحالة التهدئة، والمتزامنة مع هذه الخروقات، إما أنها تضع مجمل الصورة في خانة المرواغة السياسية لـ''فتح'' بتقاسم الأدوار بين الميداني والإعلامي، أو أن هذه العناصر التي ترتكب هذه التجاوزات والخروقات والاعتداءات و لتي تدعي أنها محسوبة على حركة ''فتح'' تعمل وفق أجندة غير فتحاوية، وبالتالي بأجندة غير وطنية تتقاطع مع أجندات خارجية أعلنت صراحة أنها ضد اتفاق مكة المكرمة.